لماذا نهى النبي (ص) عن الضرب على الوجه

24 يناير 2023آخر تحديث : الثلاثاء 24 يناير 2023 - 9:58 صباحًا
ضرب الأطفال
ضرب الأطفال على الوجه حرام

لماذا نهى النبي (ص) عن الضرب على الوجه

الضرب ليس الأسلوب المثالي في تربية الأبناء، فهذا قد يدفعهم إلى أساليب العُنف الدائم والكره من الجميع، ودائمًا ما يلجأ الوالدين إلى الصفع على الوجه، وتعتبر الوسيلة الأشهر على الإطلاق في العقاب والأذى للأطفال.

خطيب بالأوقاف: الصفع على الوجه له تأثير نفسي

الشيخ محمود الأبيدي، إمام وخطيب بوزارة الأوقاف، قال، إن الصفع على الوجه حرام ولا يجوز وترفضه الشريعة الإسلامية، لقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: “إذا قاتل أحدكم فليجتنب الوجه”، موضحًا أن الوجه هو مظهر الإنسان، وإذا تشوّه فسينفر منه الجميع.

العصب السابع

وأضاف الأبيدي، في تصريحات خاصة لـ “القاهرة 24″، أن الصفع على الوجه له تأثير نفسي أكثر منه مادي وجسماني، فيشعر الإنسان أن كرامته قد اتهانت بهذه الصفعة، مؤكدًا أن ضرب الطفل على وجهه، يُقدم له العنف كحل لمُواجهة المشاكل، ويدفعه لاستخدام الضرب والعنف تجاه الآخرين، وشعوره الدائم بالانتقام، حتى وإن كان على سبيل المُزاح، فيسبب له اضطرابًا بشأن حدوده الشخصية.

وأكد إمام وخطيب بوزارة الأوقاف، أن هناك عصب بالوجه يسمى العصب السابع، وهو مُشابه تمامًا لكف اليد، وهذا العصب يوجد به أفرع مثل أصابع اليد، وضربة الكف على الوجه تكون بشكل مباشر على هذا العصب، مؤكدًا أن قد يتسبب في شلل الوجه، وصعوبة في المضغ والبلع، وقد تسبب انعدام حاسة الذوق والشم مع مشاكل في دموع العين.

حكم الضرب على الوجه

حكم الضرب على الوجه .. لا يجوز الضرب على الوجه، لما ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إذا قاتل أحدكم فليجتنب الوجه». واللفظ للبخاري.

وذكر العلماء أن هذا تصريح بالنهي عن ضرب الوجه لأنه لطيف يجمع المحاسن، وأعضاؤه نفيسة لطيفة وأكثر الإدراك بها، فقد يبطلها ضرب الوجه، وقد ينقصها، وقد يشوه الوجه، والشين فيه فاحش لأنه بارز ظاهر… قال: ويدخل في النهي إذا ضرب زوجته أو ولده أو عبده ضرب تأديب فليجتنب الوجه.

حكم الضرب على الوجه

وقال الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن النبي -صلى الله عليه وسلم- حرم الضرب على الوجه سواء فى ذلك الصغير أو الكبير، وقال فى حديث صحيح، رواه مسلم (2612) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِذَا قَاتَلَ أَحَدُكُمْ أَخَاهُ فَلْيَجْتَنِبْ الْوَجْهَ فَإِنَّ اللَّهَ خَلَقَ آدَمَ عَلَى صُورَتِهِ».

حكم ضرب الأطفال على الوجه

وأضاف «شلبي»، فى إجابته عن سؤال: «ما حكم ضرب الأطفال على الوجه؟»، أن وجه الإنسان سواء أكان صغيرًا أو كبيرًا هو على صورة الوجه الذى خلقه الله لسيدنا آدم أبي البشر، بل إن النبي -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- نهى عن ضرب الوجه حتى فى القتال، لأن فيها امتهانًا للمضروب، وكذلك الصوت العالى فلم يكن رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يرفع صوتًا لا فى الأمر ولا فى النهى بل كان معتدلًا وكان يرشد السيدة عائشة أم المؤمنين فكان يقول يا عائشة: «إنَّ الرِّفقَ لا يكونُ في شيءٍ إلَّا زانه، ولا يُنزعُ من شيءٍ إلَّا شانه».

وأشار إلى أنه يجب على الآباء عند تربية الأبناء أن يكون ذلك بالرفق، ولا يعني الرفق التساهل، وإنما يعني عدم الغضب أى حزم مع رفق وليس تساهلًا أو تفريقًا حتى ينشأ أولادنا أسوياء، فلا تكون لديهم عقد نفسية.

وتابع: ننصح الآباء والأمهات بشكل عام أن يكونوا رفقاء فى تربية أولادهم أيا كانت أعمارهم فإن ذلك يساعد على تنشئة جيل سوي نفسيًا وسوى الأخلاق.

ضرب الأطفال على الوجه

ظاهرة مجتمعة متكررة وتحدث في كثير من البيوت والأسر، على سبيل التأديب أحيانًا وعلى سبيل المزاح أحيانًا أخرى، دون أن يدروان أن لها أضرارًا خطيرة على الطفل.

وحذر تربويون واختصاصيون من هذا التصرف بشكل قاطع، سواء كان الضرب على الوجه على سبيل التأديب والتخويف، أو حتى على سبيل المزاح أو اللعب، لأنه يعود على الطفل بأضرار نفسية وصحية خطيرة، نستعرض بعضها كالآتي:

الضرب على الوجه يضر الأغشية المتداخلة

قد تبدو الصفعات الخفيفة على الوجه غير مؤثرة بالنسبة لك أو تعتبرها مجرد مزاح، لكنها تؤثر على الطفل على المدى البعيد، فتكرارها قد يؤدي لإلحاق الضرر بالأغشية المتداخلة الموجودة على جانب الوجه أعلى الأذن، وهو ما قد يلحق الضرر بخلايا الجهاز العصبي.

وقد يتسبب الضرب على الوجه أيضًا في حدوث ما يسمى “متلازمة هز الطفل”، التي تحدث نتيجة للصفع أو هز الطفل بشكل عنيف، وتتسبب في حدوث اضطرابات في النشاط الكهربائي للمخ، واضطرابات في الرؤية والسمع والكلام، بل قد تؤدي للوفاة في بعض الحالات. وقد يتعرض الأطفال لهذه الحالة نتيجة لحساسية الأوعية الدموية الحساسة في أدمغتهم، بالإضافة لضعف عضلات الرقبة لديهم مع كبر حجم الرأس والجمجمة.

الضرب على الوجه يعلم الطفل العنف

ضرب الطفل على وجهه يقدم له العنف كحل لمواجهة المشاكل، وهو ما يجعله يستخدم الضرب والعنف تجاه الآخرين، على سبيل المثال تجاه أقرانه في المدرسة أو أشقائه.

الضرب على الوجه يدمر ثقته بنفسه

يستمد ثقة الطفل بنفسه صورته عنها من المنزل ومن والديه في المقام الأول، وعندما يتعرض الطفل للضرب – خاصة في المنزل – فهو يشعر بأنه سيئ وضعيف وغير قادر على الدفاع عن نفسه، وهو ما قد يؤثر على علاقته بالآخرين ويؤدي لانسحابه وضعف قدراته الاجتماعية.

الضرب على الوجه يؤثر على احترامه لنفسه:

إن ضرب الطفل على وجهه على سبيل المزاح قد يسبب له الطفل اضطرابًا بشأن حدوده الشخصية وحدود الآخرين، مما قد يؤدي لتقبله عنف الآخرين تجاهه.

الضرب على الوجه يؤثر على علاقتك به:

إن الطريقة التي تعبران بها أنتِ ووالد الطفل عن مشاعركما تجاهه ترسل رسائل مختلفة ومتباينة إلى عقله، فالتعبير عن حبك لطفلك بالضرب على الوجه يختلف تمامًا بالتعبير عنه بضم الطفل أو تقبيله.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات تعليق واحد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • al-imad

    al-imadمنذ 3 أيام

    الوجه هو الذي يسجد لله وفيه العقل الذي هو من اعظم ما خلق الله وهو ما يمتاز به الانسان غيره من الكائنات. احتراما للعقل وللجبهه التي تسجد لله لايجوز ضرب الوجه.