عاجل: صدور الحكم على مدعي المشيخة “عدنان أوكتار”

16 نوفمبر 2022آخر تحديث : الأربعاء 16 نوفمبر 2022 - 5:21 مساءً
عدنان أوكتار
عدنان أوكتار

تركيا بالعربي عاجل

قالت وسائل إعلام تركية أن المحكمة التركية العليا أصدرت حكمها على عدنان أوكتار، مدعي المشيخة، بالسجن لمدة 8 آلاف و658 سنة بتهمة تشكيل منظمة إجرامية مسلحة.

وكان عدنان أوكتار قد اشتهر بتقديم برامج ذات مظهر ديني بث خلالها الكثير من الآراء والتصرفات الشاذة والمخلة.

واعتقل عدة مرات آخرها في 2018 مع أفراد جماعته بسبب عدد كبير من الشبهات، وحكم عليه في 2021 بالسجن 1075 عامًا بسبب ثبوت ارتكابه جرائم جنسية.

صدمة كبيرة في أوكرانيا.. تصريح عاجل من بادين حول مصدر الصاروخ الذي ضرب بولندا

في صدمة كبيرة للأوكرانيين قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إنّ الولايات المتحدة وحلفاءها في حلف شمال الأطلسي يتحرون عن الانفجار الذي أسفر عن مقتل شخصين في بولندا، لكن المعلومات الأولية تشير إلى أنه ربما لم يكن ناجماً عن صاروخ أُطلق من روسيا.

وتحدّث بايدن بعدما عقد زعماء العالم، الذين كانوا مجتمعين لحضور قمة مجموعة العشرين في بالي بإندونيسيا، اجتماعاً طارئاً، اليوم الأربعاء، بعد انفجارات مميتة في برشفوداو، وهي قرية في شرق بولندا قريبة من حدود أوكرانيا.

ورداً على سؤال حول ما إذا كان من المبكر القول إنّ الصواريخ أطلقت من روسيا، قال بايدن إنّ مسارها يشير إلى خلاف ذلك. وأضاف الرئيس الأميركي: “هناك معلومات أولية تعارض ذلك. لا أريد أن أقول ذلك حتى نحقق في الأمر بالكامل، لكن من غير المرجح… أنه أُطلق من روسيا”.

وقال بايدن إنّ الولايات المتحدة ودول حلف شمال الأطلسي ستحقق في الواقعة بشكل كامل قبل التصرف.

شرارة الحرب العالمية الثالثة.. سقوط صاروخ على دولة في الناتو وبيان عاجل

كشفت مصادر متطابقة اليوم الأربعاء عن معطيات جديدة عن الصاروخ الذي سقط أمس الثلاثاء في بولندا وأسفر عن ضحايا، ويأتي هذا التطور بعد أن أثارت الحادثة ردودا متسارعة داخل حلف شمال الأطلسي “ناتو” (NATO)، في حين نفت موسكو أن تكون استهدفت الأراضي البولندية.

ونقلت رويترز عن مصدر في حلف شمال الأطلسي أن الرئيس الأميركي جو بايدن أبلغ الشركاء في مجموعة السبع والحلف أن انفجار بولندا نتج عن صاروخ أوكراني.

من جهتها، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزير الدفاع البلجيكي أن نظام اعتراض الصواريخ الأوكراني وراء سقوط الصاروخ في بولندا.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة “أسوشيتد برس” (Associated Press) عن مسؤولين أميركيين أن النتائج الأولية ترجح أن الصاروخ أطلقته قوات أوكرانية لاعتراض صاروخ روسي.

وكانت السلطات الأوكرانية قالت أمس إن روسيا أطلقت قرابة 100 صاروخ على أراضيها، مؤكدة أن الهجوم الصاروخي الروسي هو الأكبر على منشآت الطاقة منذ بداية الحرب.

وسارع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى اتهام روسيا بالوقوف وراء استهداف الأراضي البولندية، وأشار إلى سقوط صواريخ روسية في وقت سابق على مولدوفا، فيما قال مستشاره تيموفي ميلوفانوف للجزيرة إن بلاده ستكشف عن الأدلة التي تثبت أن الصواريخ التي سقطت على بولندا روسية.

وفي جزيرة بالي الإندونيسية -التي تعقد فيها قمة مجموعة العشرين- قال الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم الأربعاء إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الانفجارات التي وقعت أمس الثلاثاء في منطقة برشفوداو شرقي بولندا على بعد نحو 12 كيلومترا من الحدود مع أوكرانيا وأسفرت عن مقتل شخصين لم تكن ناجمة عن صاروخ أطلق من روسيا.

وعقب اجتماع طارئ مع عدد من قادة مجموعة السبع ومجموعة العشرين المشاركين في قمة بالي لبحث التطورات في بولندا، قال بايدن “لا تؤيد المعلومات الأولية أن الصواريخ روسية المصدر، وهذا لا يعني أننا استكملنا التحقيق، يجب أن ننتظر انتهاء التدقيق في الأمر كاملا”.

وأكد قادة دول الناتو ومجموعة السبع المشاركون في قمة مجموعة العشرين دعمهم لبولندا في تحقيقاتها بشأن سقوط صاروخ على أراضيها، واتفقوا على تكثيف التواصل لتحديد الخطوات المقبلة المناسبة.

من جهته، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن بلاده تؤكد ضرورة التزام أقصى درجات الحذر بشأن مصدر الصاروخ الذي سقط في بولندا.

وكانت بولندا رفعت درجة التأهب لوحداتها العسكرية عقب الإعلان عن سقوط صاروخين على أراضيها قالت إنهما تابعان للقوات الروسية، في حين نقلت الرئاسة البولندية عن الرئيس أندريه دودا أن نظيره الأميركي قال إنه سيرسل خبراء أميركيين لدعم عمل نظرائهم البولنديين.

ونقلت رويترز عن الرئيس البولندي قوله إن بلاده ليس لديها أي دليل ملموس بشأن من أطلق الصاروخ الذي سقط على أراضيها، لكن الصاروخ على الأرجح صناعة روسية، على حد تعبيره.

وذكرت الرئاسة البولندية أن محادثات جرت بين الرئيس البولندي أندريه دودا والأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، كما تحدث دودا مع نظيره الأميركي جو بايدن، حيث تجري مراجعة مقررات المادة الرابعة من ميثاق حلف شمال الأطلسي.

“المادة الرابعة”

وقال البيت الأبيض إن بايدن أكد خلال اتصاله بالرئيس البولندي التزام الولايات المتحدة الصارم تجاه حلف الناتو، كما عرض دعم الولايات المتحدة الكامل والمساعدة في التحقيقات.

وتنص المادة الرابعة من معاهدة حلف شمال الأطلسي على أن لأي دولة عضوة في الناتو تشعر بالتهديد من قبل دولة أخرى أو منظمة إرهابية الحق في تقديم طلب لبدء الدول الأعضاء مشاورات رسمية للبت في ما إذا كان التهديد موجودا، وتحديد كيفية مواجهته، مع التوصل إلى قرارات بالإجماع.

وأثارت حادثة سقوط صاروخ على بولندا استنفارا دبلوماسيا داخل الحلف الأطلسي وحالة من التضامن مع البلد العضو في الناتو.

وفي هذا الإطار، قالت المتحدثة باسم حلف الناتو أوانا لونغيسكو إن الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ يعتزم عقد اجتماع طارئ اليوم الأربعاء لسفراء الدول الأعضاء، لبحث حادث سقوط صاروخ في بولندا.

كما عقد الرئيس الأميركي جو بايدن صباح اليوم الأربعاء اجتماعا طارئا مع زعماء الدول الحليفة لواشنطن والمشاركين في قمة العشرين بإندونيسيا.

وشارك في الاجتماع زعماء الولايات المتحدة وألمانيا وكندا وهولندا واليابان وإسبانيا وإيطاليا وفرنسا والمملكة المتحدة.

وفي السياق ذاته، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه تحدث مع الوزير الأول البولندي ماتيوز مورافيسكي معربا عن تضامنه مع بلاده، مضيفا أنه يمكن لبولندا الاعتماد على فرنسا في دعم التحقيقات الجارية.

المصدر: الجزيرة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.