وثيقة رسمية على جميع السوريين في تركيا استخراجها

7 سبتمبر 2022آخر تحديث : الأربعاء 7 سبتمبر 2022 - 1:56 مساءً
مكتب حكومي تركي
مكتب حكومي تركي

بدأ في شهر يونيو تطبيق إلزامية حضور السوريين لـ “دورات الاندماج”.

وتمكن هذه الدورات الأجانب من اكتساب المعرفة والمهارات التي من شأنها تحسين قدرتهم على العمل في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في تركيا.

ويتم تنظيم هذه الدورات، وفقًا للمادة 96 من قانون الأجانب والحماية الدولية، وتقام في المراكز الثقافية أو مراكز التعليم الشعبي “Halk Eğitim” في مختلف الولايات التركية.

أنقر هنا لتحميل تطبيق مراكز التعليم الشعبي “Halk Eğitim”

وحضور الشخص لهذه الدورة يعني بالنسبة للسلطات، رغبة الملتحق بالاندماج في المجتمع التركي، ويتم منح المشاركين في الدورة شهادة قد تكون مفيدة في المعاملات المتعلقة بتحديث البيانات أو الجنسية.

حيث تأخذ السلطات التركية في الاعتبار حضور الشخص أو عدم حضوره في دورة الاندماج، مما يعني أن الحضور قد يفيد الشخص في التقدم للحصول على الجنسية الاستثنائية، أو التعجيل بإجراءات الملف، إذا كان الشخص مرشحًا ومتقدمًا للحصول على الجنسية.

لغة الدورات:

تقدم الدورة باللغة التركية مع ترجمة مباشرة إلى العربية للسوريين ولغات أخرى للأجانب من الجنسيات المختلفة، كما تقدم تعريفًا بحقوق وواجبات المقيمين على الأراضي التركية.

أنقر هنا لتحميل تطبيق تعلم اللغة التركية مجاناً

من يمكنه حضور الدورات:

الدورة لكافة الأجانب المتواجدين على الاراضي التركية سواء حاملي الكملك أو الاقامة.

الفئات العمرية التي يمكنها حضور الدورات:

تُقدم الدورة للأشخاص من عمر 18 إلى 65 عام.

طريقة التسجيل للدورات وأماكن انعقادها بالذهاب مباشرة إلى المركز أو من خلال تطبيق مراكز التعليم الشعبي “Halk Eğitim”.

دورة الإندماج في تركيا وما فائدة “شهادة الاندماج”

في ظل المساعي الحثيثة للحكومة التركية لدمج الأجانب مع عادات وتقاليد الشعب التركي، وفي ظل صعوبة الاندماج الحاصلة بين المجتمع التركي والأجانب قامت الحكومة التركية متمثلة بدائرة الهجرة التركية، وذلك بالتعاون مع وزارة التربية التركية بإطلاق دورات للاندماج الاجتماعي للمواطنين السوريين وعموم المقيمين في تركيا.

دورات الاندماج في تركيا يتم من خلالها تعريف الملتحقين بحقوقهم وواجباتهم في المجتمع التركي كذلك يتم تعريفهم على العادات، والتقاليد التركية، وعرض الأمور الأساسية التي قد تؤدي إلى خلق حساسية بين المجتمع التركي، والمجتمع السوري وعموم الأجانب في تركيا، وكيفية تجنبها، حيث أن هنالك بعض التصرفات أو الممارسات التي قد تعني في مجتمع ما شيء معين، ولكن قد تحمل دلالات اخرى ومختلفة تماما داخل المجتمع التركي، واحيانا قد تحمل دلالات سلبية ترفع بدورها العنصرية والتنافر بين المجتمعين.

بالإضافة إلى ذلك تقدم الدورة إرشادات عن كيفية التصرف في الأزمات من خلال التعريف بأرقام الطوارئ في تركيا وكذلك التعريف بكيفية التواصل مع الدوائر الرسمية في تركيا، وغيرها من الأمور المشابهة.

يتم تطبيق هذه الدورات عبر مركز التعليم الشعبي “هالك ايتيم” وتمتد الدورة 8 ساعات يتم إنجازها خلال يوم واحد أو يومين، ويمنح الملتحقين بعد الدورة شهادة تدل على التحاقهم بها.

أما عن المكان فيتم تقديم هذه الدورات في مركز التعليم الشعبي “هالك ايتيم”.

يقول الإعلامي علاء عثمان أن هذه الدورات باتت ضرورية حيث أن شهادة الاندماج في تركيا باتت تقوي ملف الجنسية التركية، كما أن هذه الشهادة قد تطلب منك من الآن وصاعداً في غالبية معامتلك كأجنبي في تركيا، لتؤكد أنك أنضممت في برنامج الاندماج الاجتماعي.

وأكد عثمان أن الأنباء التي تكلمت حول إلزامية الناس بهذه الدورة عارية عن الصحة، حيث لم يصدر قرار رسمي من رئاسة الهجرة “دائرة الهجرة سابقاً” حول إلزامية حصول الأجانب على هذه الشهادة، إلا أن الأمور تتجه إلى أهمية هذه الشهادة وطلبها من قبل موظفي الهجرة في ملف الجنسية أو أي معاملة للأجانب في تركيا.

2305688935809 - تركيا بالعربي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.