اتفاقية تركية قطرية لإنشاء قرية سكنية للنازحين شمالي سوريا

29 يوليو 2022آخر تحديث : الجمعة 29 يوليو 2022 - 3:42 مساءً
اتفاقية تركية قطرية لإنشاء قرية سكنية للنازحين شمالي سوريا

اتفاقية تركية قطرية لإنشاء قرية سكنية للنازحين شمالي سوريا

تركيا بالعربي – متابعات

تعتزم إدارة الكوارث والطوارئ التركية “آفاد” بالتعاون مع الهلال الأحمر القطري، بناء قرية سكنية للنازحين شمال غربي سوريا.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عن “آفاد” أنّها وقعت مع الهلال الأحمر القطري، اليوم الخميس، اتفاقية لبناء قرية سكنية للنازحين في منطقة الباب شرقي حلب، وذلك بكلفة 3.5 ملايين دولار.

والاتفاقية التي وقّعها في العاصمة القطرية الدوحة، رئيس “آفاد” يونس سزر، والأمين العام للهلال الأحمر القطري علي بن حسن الحمادي، أشارت إلى أنه سيتم الانتهاء من بناء القرية خلال عام.

ووفقاً للاتفاقية فإنه سيتم بناء ألف منزل بمساحة 50 متراً مربعاً في الباب الواقع ضمن منطقة عمليات “درع الفرات”، كما سيتم بناء مسجد ومحال تجارية ومستوصف صحي ومدرسة ابتدائية، وفق تنسيقٍ مشترك بين الجهتين التركية والقطرية.

ويهدف المشروع – وفق “سزر” – إلى تحسين ظروف المعيشة للنازحين السوريين في منطقة الباب والمقيمين في الخيام”، مؤكّداً على “التعاون الكبير بين تركيا وقطر في مجال العمل والإغاثة الإنسانية في الداخل السوري”.

وأردف أن “قطر لديها دورٌ كبير سواء على المستوى الرسمي أو الأهلي بدعم النازحين السوريين، وسنعمل مع قطر لتعزيز التعاون في هذا المجال”.

محادثات وخطط لتشجيع “العودة الطوعية”

في نيسان الماضي، نشرت صحيفة “Türkiye Gazetesi” مادة صحفية لكاتبها “يلماز بيلغان” كشف من خلالها عن خطة الحكومة في إعادة مليون ونصف المليون لاجئ سوري إلى بلادهم خلال 15 – 20 شهراً عبر جعل مناطق العمليات العسكرية التركية مناسبة من الناحية المعيشية والاقتصادية لعودة اللاجئين.

وبحسب “بيلغان” فإنه إلى جانب مشاريع المنشآت الصناعية المنظمة في مناطق درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام، أتمت الحكومة التركية كل التحليلات والدراسات اللازمة لبناء 200 ألف منزل بتمويل قطري في المناطق نفسها، وتم طرحها للتقدم إلى المناقصات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.