عودة إصابات كورونا إلى الارتفاع بتركيا وخبراء يوجهون نصيحة للسكان

3 يوليو 2022آخر تحديث : الأحد 3 يوليو 2022 - 9:43 صباحًا
شاب يرتدي كمامة ف ياسطنبول
شاب يرتدي كمامة ف ياسطنبول

عودة إصابات كورونا إلى الارتفاع بتركيا وخبراء يوجهون نصيحة للسكان

أوصى خبراء جميع الأفراد بمواصلة ارتداء كمامات الوجه طواعية في المناطق الداخلية والمفتوحة مع تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا في تركيا.

وبحسب وزارة الصحة، بلغ عدد الإصابات في جميع أنحاء تركيا 26635 مع زيادة 11000 بين 20 و 26 يونيو. وفي الأسبوع المذكور، توفي 17 شخصًا بسبب الإصابة بالفيروكس بحسب موقع اقتصاد تركيا.

وقال توفان توكيك، الأستاذ في مستشفى كلية الطب بجامعة إسطنبول: “كان هناك ارتفاع في الإصابات في الأشهر السابقة. إذا استمر هذا الأمر، فقد نواجه موجة جديدة”.

وشدد توكيك لصحيفة ميلييت اليومية على أن ارتداء قناع الوجه في الداخل أمر ضروري، قائلا: “يجب علينا ارتداء الأقنعة ليس لأنها إلزامية، ولكنها ضرورية. أرى أن الكثير من الناس يأتون إلى المستشفيات وهم غير مرتدين لها”.

ومع تحسن الوضع الوبائي، رفعت تركيا قرار إلزامية ارتداء الكمامات في المناطق المفتوحة في مارس ثم اتبعته بقرار إلغاء ارتدائها في الأماكن الداخلية جزئيًا في 26 أبريل، باستثناء المستشفيات ووسائل النقل العام.

واعتبارًا من 30 مايو، ألغت البلاد تفويض ارتداء أقنعة الوجه في وسائل النقل العام، ويُطلب من الناس ارتدائها في المستشفيات فقط.

وقال رئيس جمعية علم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية، سيراب شيمشك يافوز،: “لا سيما في وسائل النقل العام وفي الأماكن المزدحمة الداخلية، يجب ارتداء الأقنعة”.

وأضافت: “هناك ارتفاع خطير في الإصابات في اسطنبول. أولئك الذين أصيبوا من قبل يعيشون الآن مع المرض مرة أخرى مثل الأنفلونزا”.

ووفقًا ليافوز، فإن المشكلة الحقيقية هي أن “الشباب ينقلون الفيروس للفئات المعرضة لخطر كبير”.

وذكر الخبير بإجازة عيد الأضحى المقبلة، قائلا: “إذا تردد الجمهور في ارتداء الأقنعة في وسائل النقل العام، فقد تبدأ موجة جديدة من الإصابات بعد العطلة”.

بدوره، نصح بولنت إرطغرل، الطبيب الخبير في الأمراض المعدية، جميع المصابين بأمراض مزمنة بالحصول على جرعات معززة لتجنب كوفيد-19.

في 30 يونيو، قال وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، إن الأيام السيئة لوباء فيروس كورونا قد ولت ورفض المزاعم بأن أقنعة الوجه ستكون إلزامية مرة أخرى في الخريف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.