مسؤول أميركي: بايدن لعب دورا في اتفاقية تركيا والسويد وفنلندا

29 يونيو 2022آخر تحديث : الأربعاء 29 يونيو 2022 - 4:09 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
مسؤول أميركي: بايدن لعب دورا في اتفاقية تركيا والسويد وفنلندا

مسؤول أميركي: بايدن لعب دورا في اتفاقية تركيا والسويد وفنلندا

تركيا بالعربي – متابعات

قال مسؤول كبير بالإدارة الأميركية، إن الرئيس الأميركي جو بايدن لعب دوراً خلف الكواليس في المفاوضات التي سبقت توقيع مذكرة التفاهم التي أعلنت تركيا فيها دعم انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو.

وفي حديثه لوكالة “رويترز” قال المسؤول إن تركيا لا تصر على أن يكون طلبها في شراء طائرات مقاتلة أميركية الصنع جزءاً من المفاوضات.

وأكد المسؤول أن بايدن أيد مذكرة التفاهم الموقعة بين تركيا والسويد وفنلندا، مشيراً إلى أن مشاركة دولتين إسكندنافيتين في “الناتو” ستحدث تغييراً كبيراً في الهيكل الدفاعي للحلف.

وأفاد المسؤول أن بايدن تحدث مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عبر الهاتف صباح أمس، الثلاثاء، بناء على طلب السويد وفنلندا.

ووقع وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو، ونظيره الفنلندي بيكا هافيستو، ونظيرته السويدية آن ليندي يوم أمس، الثلاثاء، مذكرة تفاهم ثلاثية بشأن عضوية البلدين الأخيرين في حلف الناتو في العاصمة الإسبانية مدريد.

بيان ثلاثي ينهي رفض تركيا لانضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو

وحضر مراسم التوقيع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونظيره الفنلندي سولي نينيستو، ورئيسة الوزراء السويدية ماغدالينا أندرسون.

وبناءً عليه، أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو”، ينس ستولتنبرغ، أن قادة دول الحلف سيتخذون، اليوم الأربعاء، قراراً بدعوة السويد وفنلندا للانضمام إلى مجموعته المكونة من 30 بلداً، بعد التفاهم مع تركيا.

وأشار ستولتنبرغ إلى أن الدول الثلاث “اتفقت على تعزيز تعاونها بشأن مكافحة الإرهاب، وأن السويد وفنلندا ستدعمان تركيا ضد التهديدات الموجهة لأمنها القومي”.

وقالت الرئاسة التركية في بيان لها إن تركيا “حصلت على ما تريده”، موضحة أن البلدين “تعهدا بالتزام التعاون التام مع تركيا في مكافحة حزب العمال الكردستاني والحركات التابعة له”.

وأضاف البيان أن البلدين “سيحظران نشاطات جمع الأموال والتجنيد، والدعاية الإرهابية ضد تركيا”، كما تعهدت هلسنكي وإستوكهولم بـ “إظهار التضامن مع تركيا في الحرب ضد الإرهاب بكل أشكاله”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.