باستخدام الأغاني .. تحـ.ـريض من نوع جديد ضد “السوريين”

30 مارس 2022آخر تحديث : الأربعاء 30 مارس 2022 - 3:37 مساءً
باستخدام الأغاني .. تحـ.ـريض من نوع جديد ضد “السوريين”

باستخدام الأغاني .. تحـ.ـريض من نوع جديد ضد “السوريين”

تركيا بالعربي – متابعات

في ظاهرة تحـ .ـريض نادرة على اللاجئين السوريين في تركيا، يتهم مغنو راب أتراك، اللاجئين السوريين بأنهم باتوا من أصحاب الثروات، وبأنهم أكثر ثراء من الأتراك.

ونشر مغنون أتراك أغنية “Zama Zam” التي تعني “الوقت الإضافي”، تضمنت عبارة تحـ .ـريضية على اللاجئين السوريين في البلاد، في أحدث موجة انتقاد لفئة من السوريين تظهر عليها مظاهر الثراء.

ويقول أحد المغنين الثلاثة في الاغنية: “في بلادي السوري أغنى مني”. يوصف هؤلاء حال الشباب الأتراك في أغنية “راب” يبدو أنها تنتقد أحوال الشباب في ظل البطالة.

وتقول كلمات الاغنية: “ادرس يا بني، لا أدري إلى متى!… لا توظيف، لا تعيينات، لا قدرة.. استمر بالتعب”. وتضيف: “في بلدي حتى السوري أغنى مني”. وتسأل الاغنية: “ما العمل للحصول على ابتسامة ذهبية؟”
وليست تلك الاصوات جديدة في تركيا، فقد بدأت منذ المراحل الأولى لانطلاق الأزمة السورية ونزوح اللاجئين الى البلاد.

المصدر: وكالة المدن

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.