الإمارات تُطلق سراح رجل أعمال تركي بعد اعتقـ.ـال نحو 4 سنوات

1 ديسمبر 2021آخر تحديث : الأربعاء 1 ديسمبر 2021 - 3:39 مساءً
الإمارات تُطلق سراح رجل أعمال تركي بعد اعتقـ.ـال نحو 4 سنوات

تركيا بالعربي – متابعات

الإمارات تُطلق سراح رجل أعمال تركي بعد اعتقـ.ـال نحو 4 سنوات

أطلقت الإمارات سراح رجل الأعمال وعامل الإغاثة التركي محمد علي أوزتورك، الذي كان محتجزاً داخل البلاد منذ فبراير/شباط عام 2018، طبقاً لما أورده موقع Middle East Eye البريطاني، الثلاثاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2021.

جرى اتخاذ هذه الخطوة مساء الإثنين 29 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

من جهته، قال أوزتورك لموقع Middle East Eye البريطاني، إن إطلاق سراحه جاء ضمن العفو السنوي الذي يُصدره الرئيس الإماراتي خليفة بن زايد آل نهيان، مضيفاً: “أنا سعيدٌ للغاية بعودتي لبلادي، لأعيش بصحةٍ جيدة مع عائلتي”.

كان أوزتورك قد سُجِنَ بتهم تتعلّق بالإرهاب في ديسمبر/كانون الأول عام 2018 أثناء زيارته دبي لحضور معرضٍ للطعام، بعدما حُكم عليه بالسجن لمدة 25 عاماً.

إذ إنه اتُّهِمَ أوزتورك بتحويل الأموال إلى المعارضة السورية المتشددة. والعجيب أنّه اتُّهِم أيضاً بدخول سوريا دون تصريحٍ من السلطات الإماراتية، رغم أنّ سوريا تبعُد عن الإمارات نحو ألفي كيلومتر، بحسب الموقع البريطاني.

“ضـ.ـحية انتهـ.ـاكات صارخة لحقوق الإنسان”
فيما يؤكد أنصار أوزتورك أنّه كان “ضحية انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان وتجاهل لسيادة القانون، مما يُسلّط الضوء على الكيفية التي يتعرّض بها المواطنون العاديون للأذى بسبب العداء بين الدول”.

بحسب بعض التقارير، تعرض أوزتورك للاعتقـ .ـال على يد جهاز أمن الدول الإماراتي الذي يوصف بأنه سيئ السمعة في الـ20 من فبراير/شباط عام 2018.

لكن عدداً من المسؤولين الأتراك قالوا للموقع البريطاني العام الماضي إنّ التهم الموجهة لأوزتورك لا أساس لها من الصحة. وتساءل مسؤولٌ تركي مطلع على القضية: “كيف تحكم على شخص بالسجن مدى الحياة دون دليلٍ دامغ؟ إنها قضيةٌ سياسية”.

في هذا الإطار، حصل موقع Middle East Eye على تسجيلٍ لمكالمةٍ أجراها أوزتورك مع زوجته العام الماضي، وفيها قال إنّه أُودع في الحبس الانفرادي لمدة 30 يوماً، وتعرّض للتعذيب، وخضع للتحقيق بأسئلةٍ عن أردوغان.

كما بدأ مسؤولو الإمارات الضغط على نجله عبد الله، الذي كان يدرس في الولايات المتحدة آنذاك. وقد دفعت شكوكهم ومزاعمهم بمكتب التحقيقات الفيدرالي إلى فتح تحقيقٍ في الأمر. ورغم أنّ التحقيق لم يعثر على أي مخالفات، لكن عبد الله قرر ترك الجامعة والعودة إلى تركيا.

التقارب بين تركيا والإمارات
يأتي قرار العفو عن أوزتورك في أعقاب إصلاح العلاقات بين تركيا والإمارات بعد نحو 10 أعوام من الخلافات.

فمؤخراً وقعت تركيا والإمارات اتفاقيات ضخمة بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إذ جرت مراسم التوقيع في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، بعد لقاء ثنائي وآخر على مستوى الوفود بين الجانبين.

وشملت المراسم توقيع البنك المركزي التركي ونظيره الإماراتي مذكرة تفاهم للتعاون الثنائي. وكشف مصدران لوكالة رويترز أن محافظ البنك المركزي التركي، شهاب قوجي أوغلو، اجتمع مع مسؤولين من دولة الإمارات العربية المتحدة في الرئاسة التركية؛ لإجراء محادثات أولية بشأن اتفاق مبادلة محتمل.

يشار إلى أن مسؤولاً تركياً بارزاً كان قد صرّح للموقع البريطاني خلال الأسبوع الماضي بأنّهم يتوقعون الإفراج عن أوزتورك بعد لقاء الشيخ محمد بن زايد مع الرئيس أردوغان في أنقرة.

جدير بالذكر أن عائلة أوزتورك كانت قد رفعت، في ديسمبر/كانون الأول 2020، دعوى قضائية في المحاكم التركية ضد سلطات أبوظبي على خلفية الانتهاكات التي تعرض لها.

عربي بوست

بعد السيارة الكهربائية تركيا تكشف الستار عن 50 مدرعة كهربائية عالية التقنية.. رؤية ليلية كأنه وضح النهار

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

بعد التقدم الكبير الذي حققته تركيا في إنتاج سيارتها الكهربائية ، وضمن آخر المستجدات أعلنت “شركة الصناعات الميكانيكية والكيميائية” التركية، عزمها تسليم الجيش التركي خمسين مدرعة تعمل بالطاقة الكهربائية ، مؤكدة أنها باتت قادرة على إنتاج تكنولوجيا المستقبل، وتعزيز ابتكاراتها في هذا المجال، بعد تحقيقها نجاحات كبيرة في الصناعات الدفاعية.

ويشير مدير الشركة أنها وقعت 8 عقود رئيسية خلال أعمال النسخة الخامسة عشرة لمعرض الصناعات الدفاعية الدولي، وأن أحد تلك العقود متعلق بتطوير “العربة القتالية المدرعة الكهربائية”.

وأوضح أن شركته ستقوم بتسليم القوات المسلحة التركية قريبًا، 50 عربة قتالية مدرّعة تعمل بالطاقة الكهربائية، بمدفع أرضي 25 ملم، ومزودة بإمكانات رؤية ليلية ونهارية وأنظمة قياس بالليزر.

ويوضح أن رحلة الشركة في صناعة المركبات العسكرية التي تعمل بالطاقة الكهربائية بدأت بتطوير حاملة جنود مدرعة.

ويفيد بأن المدرعة القتالية الكهربائية التي جرى تطويرها قادرة على شحن بطارياتها في أقل من 4 ساعات والسير 600 كيلومتر، وأنها مزوّدة بمولد هجين.

ويكشف عن أن شركته تعمل على تطوير إمكانات التصدير بشكل أكبر من خلال المشاركة في توفير الحلول الأفضل للمستهلك النهائي وكذلك المشاركة في المعارض العالمية للتعريف بمنتجاتها.

ويقول المدير العام إن شركته طورت أيضًا مدافع من طراز “بانتر” (Panter) يجري تثبيتها على مركبات (8 في8)، وذلك بالتعاون مع الشركات التركية (ASFAT) و(BMC) لإنتاج المركبات.

لأول مرة.. أكثر من 257 مقاتلة تركية بدون طيار تقاتل في ظروف حرب حقيقية

في الآونة الأخيرة حطمت المقاتلة المسيّرة بايراكتار تي بي اثنين، رقمًا قياسيًا جديدًا في تاريخ الطيران التركي من خلال إكمال 400 ألف ساعة طيران بنجاح.

وقد تركت الطائرة الوطنية التركية علامة فارقة أخرى وراءها. حيث حصلت بهذا الإنجاز الكبير على لقب أطول طائرة وطنية خدمةً في السماء.

دخلت Bayraktar TB2 في مخزون القوات المسلحة التركية (TSK) في عام 2014، ويتم استخدام الطائرة بدون طيار ، التي تم تسليحها في عام 2015 ، من قبل القوات المسلحة التركية والقيادة العامة لقوات الدرك والمديرية العامة للأمن ، و تعمل المقاتلة الفريدة بنشاط في مكافحة الإرهاب في تركيا وخارجها.

ووفق آخر المعلومات فقد بلغ عدد الدول التي تم توقيع عقود تصدير معها 13 دولة حاليًا ، حيث تواصل أكثر من 257 مقاتلة من هذا الطراز ، العمل في مخزون تركيا وأوكرانيا وقطر وأذربيجان ودول أخرى يجري التسليم إليها.

والمفاجأة أن بايراكتار التي فتحت آفاقاً جديدة في تاريخ الطيران التركي ، ستحلق فوق سماء بولندا مطلع العام المقبل. وبالتالي ستكون تركيا وللمرة الأولى قد صدّرت منظومات طيران عالية التقنية إلى إحدى الدول الأعضاء في الناتو والاتحاد الأوروبي.

ولم يقتصر الأمر على دول الاتحاد الأوروبي فقط ، فقد حطمت بايراكتار الرقم القياسي بالطيران بدون توقف لمدة 27 ساعة و 3 دقائق في ظروف جغرافية ومناخية صعبة مثل ارتفاع درجات الحرارة والعواصف الرملية خلال الرحلة التجريبية التي شاركت فيها في 16 يوليو 2019 في الكويت.

كما رافقت بايراكتار كل من سفن التنقيب فاتح ويافوز ، العاملتين في شرق البحر الأبيض المتوسط ، وتمتلك تركيا قاعدة متكاملة للطائرات المسيرة المقاتلة في جمهورية شمال قبرص التركية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات تعليق واحد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • al-imad

    al-imadمنذ شهر واحد

    الامارات دويلة همجية. لو كان المعتقل روسي لقامت روسيا بأعتقال كل أماراتي على أراضيها وألقنت الامارات درسا لاتنساه. مثال على ذلك هولندا كانت قد أساءت الى موظف بالسفارة الروسية في هولندا بدعوى حماية أطفاله. فما كان من السلطات الروسية الا أن أرسلت ليلا ثلاثة رجال قاموا بضرب موظف في السفارة الهولندية في روسيا مما دفع بولي العهد الهولندي -الملك حاليا – الى السفر الى روسيا لأغلاق الملف وأنهاء الموضوع. دول لا تفهم الا بمنطق القوة والغلبة.