قتـ.ـلى وجـ.ـرحى لميليـ.ـشيات أسد وإيران بالبادية.. وإسـ.ـرائيل تقصـ.ـف موقعاً جديداً في القنيطرة

18 أغسطس 2021آخر تحديث : الأربعاء 18 أغسطس 2021 - 3:08 مساءً
OBK
أخبار سوريا
قصف
قصف

تركيا بالعربي / متابعات

قتـ.ـلى وجـ.ـرحى لميليـ.ـشيات أسد وإيران بالبادية.. وإسـ.ـرائيل تقصـ.ـف موقعاً جديداً في القنيطرة

استهدف الجيش الإسرائيلي مواقع لميليـ .ـشيات أسد وإيران بالقرب من حدوده بريف القنيطرة الشمالي، وسط تكتم عن حجم الخسائر، فيما تعثرت المفاوضات في درعا البلد بسبب التعنت الروسي تجاه الشروط المفروضة على مقاتلي المنطقة، في وقت شـ .ـنّ الطيران الروسي غارات مكثفة على مناطق البادية السورية للتصدي لهجمات تنظيم داعش.

وذكر الإعلام الرسمي لنظام أسد (سانا) خلال ساعات الليل، أن قصـ .ـفا صـ .ـاروخيا إسـ .ـرائيليا استهدف مرتفع قرص النفل شمال بلدة حضر بريف القنيطرة الشمالي، بالقرب من الحدود الإسرائيلية دون معلومات حول الخسائر البشرية في صفوف الميليـ .ـشيات، فيما نشرت صفحات محلية تسجيلا يظهر اللحظات الأولى للقصـ .ـف الصـ .ـاروخي على المنطقة.

من جهة أخرى، ذكرت شبكات محلية منها “تجمع أحرار حوران” أن المفاوضات بين الاحتلال الروسي ولجنة التفاوض في درعا البلد تعثرت مجددا بسبب إصرار الضباط الروس على تسليم السلاح، ونقل الرافضين للتسوية إلى الشمال السوري، وهو أمر رفضته لجنة التفاوض وأكدت أن الأهالي يرفضون تسليم السلاح أو تهجير أبنائهم.

يأتي ذلك في ظل قـ .ـصف مدفـ .ـعي متواصل على أحياء درعا البلد المحاصرة من ميليـ .ـشيا “الفرقة الرابعة” ومحاولات مستمرة لاقتحـ .ـام المنطقة رغم التهدئة الروسية، حيث شهدت ساعات الليل اشتباكات عنيفة بين الميلـ .ـيشيا ومقاتلي الأحياء في محور المنشية دون أي تقدم، إلى جانب قصـ .ـف صـ .ـاروخي ومدفـ .ـعي يطال بلدات وقرى بريفي المحافظة الشرقي والغربي.

وإلى البادية السورية، تحدث إعلام نظام أسد عن غارات جوية مكثفة شـ .ـنها الطيران الروسي على مواقع وتحركات تنظيم داعش في ريف حماة الشرقي لوقف هجمات مقاتلي التنظيم، كما زعمت “الإخبارية السورية” أن ميلـ .ـيشيا أسد استهدفت مجموعة لداعش شرق منطقة أثريا بمنطقة سلمية بريف حماة وحققت إصابات مباشرة في صفوف المجموعة، في حين ذكرت حسابات مقربة من داعش أن الأخير شـ .ـن هجـ .ـمات جديدة خلال يوم أمس على مواقع الميليـ .ـشيات في أرياف دير الزور والرقة وحماة، وأسفرت تلك الهجمات عن مقتـ .ـل وأسر عدد من عناصر الميليـ .ـشيا.

خسائر كبيرة للميليـ.ـشيات
كما خسرت ميليـ .ـشيات أسد وإيران عشرات من عناصرها بعمليات وهجمات مختلفة في المنطقة الشرقية، وبحسب شبكة “الخابور” فإن 13 عنصرا للشرطة العسكرية التابعة لميليـ .ـشيا أسد، فُقدوا في محيط بلدة معدان عتيق شرق الرقة، وذلك خلال توجههم نحو الحواجز التابعة للميلـ .ـيشيا بهدف اعتقـ .ـال الشبان وسوقهم إلى الخدمة الإلزامية بمحيط البلدة.

وشهدت المنطقة تحليقاً مكثفاً للطيران الروسي بهدف البحث عن العناصر المفقودين، مشيرة إلى العثور على السيارات الخاصة بالعناصر على بعد 20 كيلومترا في الجهة الجنوبية من بلدة معدان عتيق، فيما رجحت “عين الفرات” اختطافهم من قبل تنظيم داعش المنتشر في المنطقة.

كما أشارت الشبكة إلى أن ميليـ .ـشيا حزب الله العراقي خسرت بعض عناصرها بقصـ .ـف صـ .ـاروخي استهدف تجمعاً للميليـ .ـشيا في قرية الشطية بريف الرقة، ما دفع الميليـ .ـشيا لاستهداف محاور جبل البشري جنوب شرق الرقة بعشرات القذائف انتقاما لخسائرها.

على صعيد آخر، شـ .ـنت ميلـ .ـيشيا أسد حملة اعتقـ .ـالات جديدة طالت عشرات الشبان في مدينة دير الزور، من خلال انتشار دوريات وحواجز مكثفة، وذلك بهدف سوقهم إلى الخدمة الإجبارية في صفوفها.

في حين كثف الجيش الوطني السوري قصـ .ـفه المدفـ .ـعي على مواقع ميليـ .ـشيا قسد في بلدة أبو راسين شرق مدينة رأس العين بريف الحسكة، فيما تعرضت سيارة القيادي في الميليـ .ـشيا المدعو ديار قامشلو لاستهداف بعبوة ناسفة على طريق حقل العمر النفطي شرق دير الزور.

خروقات وانتهاكات
وشمالا، واصلت ميليـ .ـشيا أسد خروقاتها وقصـ .ـفها المدفـ .ـعي على بلدات وقرى محافظة إدلب، حيث شهد محيط قرية مجدليا جنوب إدلب قصـ .ـفاً مدفـ .ـعياً مكثفاً، فيما ردت فصائل المعارضة باستهداف قاعدة (م د) لميلـ .ـيشيا أسد على محور كفر بطيخ شرق إدلب وأدى ذلك لتدميرها.

وفي موضوع مختلف، تشهد إدلب غضباً شعبياً بسبب تجاوزات وانتهـ .ـاكات ميليـ .ـشيا الجولاني على خلفية اقتحام عناصر الميليـ .ـشيا لأحد مخيمات النازحين في بلدة كللي شمال إدلب لاعتـ .ـقال مطلوبين، والإقدام على ضرب امرأة مسنة وإهانتها مع أبنائها خلال عملية الاقتحام.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.