مصدر أمريكي : الإطاحة بالأسد السبيل الوحيد لإخراج إيران في سوريا

19 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
مصدر أمريكي : الإطاحة بالأسد السبيل الوحيد لإخراج إيران في سوريا

تركيا بالعربي


أكد “معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى” خلال تقرير أعده الخبير الإسرائيلي “داني سترونوفيتش” أنه يتوجب أولًا إزالة حكم بشار الأسد قبل الحديث عن استئصال التواجد الإيراني وداعميه في المنطقة.

وأضاف أن الضـ.ـربات الإسرائيلية ضد مواقع إيرانية في سوريا لم تحقق أهدافها المنشودة، في وقت تستمر فيه طهران باستخدام الأراضي السورية لنقل الأسـ.ـلحة والذخـ.ـائر إلى ميليـ.ـشيا حزب الله في لبنان.

وأشار تقرير المعهد إلى أن عملية استئصال التواجد العسكري لإيران وحزب الله اللبناني في سوريا لا تتم دون القضاء على حكم بشار الأسد الذي يقدم لهم التسهيلات.

وأوضح أن على إسرائيل إن أرادت إحداث تحولات في السياسة السورية أن تدخل بمباحثات مع روسيا للوصول إلى تفاهمات تخص المرحلة التي ستلي حكم الأسد.



ورأى التقرير أنه يتوجب على إسرائيل أن تشارك في اجتماعات أستانا، وتتباحث مع تركيا سرًا لبحث القضية السورية، وأن يتشارك الجميع لرسم الخارطة السياسية الجديدة في البلاد.
ووصف “سيترونوفيش” نظام الأسد وإيران بأنهما وجهان لعملة واحدة، وأن زيادة الضربات على مواقع إيرانية يدل على تعاظم النفوذ الإيراني في سوريا.

وكان رئيس شعبة البحوث في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “درور شالوم” قد صرح خلال مقابلة مع صحيفة “”إيلاف” الجمعة أن على الأسد لجم إيران في سوريا إذا أراد عدم مساس إسرائيل به، واعتبر أن المجتمع الدولي كان يجب أن لا يبقي الأسد حيًا.

المصدر : الدرر الشامية

اقرأ أيضاً: الهجرة التركية تكشف عن عدد السوريين في تركيا وفي كل ولاية

أصدرت دائرة الهجرة التركي بياناً رسمياً جديداً حول أعداد السوريين في الولايات التركية جاء فيه : غازي عنتاب احتلت المرتبة الثانية حيث بلغ العدد السوريين الموجودين في ولاية غازي عنتاب 452,420 سوري بينما أحتلت اسطنبول المرتبة بأعداد السوريين في تركيا.

وبحسب البيان الذي نشره موقع تلفزيون غازي عنتاب وأطلعت عليه تركيا بالعربي فقد بلغ عدد السوريين المقيمين في تركيا 3,627,481 نسمة، وعدد السوريين الذين يعيشون في إسطنبول 511,498 نسمة وهذا الرقم يضع إسطنبول في المرتبة الأولى، ثم تليها غازي عنتاب.

بينما احتلت ولاية هاتاي المرتبة الثالثلة بعدد 436,384 نسمة من السوريين.

وتابع بيان دائرة الهجرة لقد زاد عدد السوريين الذين يسكنون في المدن التركية 50 ألف شخص واصبح العدد الإجمالي 3 مليون 624 الف شخص.

ورغم انتشار فيروس كورونا ونزوح عدد كبير من السوريين الى أوربا زاد عدد السوريين 50 ألفاً.

وأضاف البيان فان عدد السوريين الموجودين في تركيا بتاريخ 2019 كانت 3 مليون 576 الف، بينما وصل العدد بتاريخ 1 تشرين الأول 2020 إلى 3 مليون 624 شخص .

وبحسب رئيس مركز الهجرة واللاجئين السيد متين جورابتر يعود زيادة عدد النازحين السوريين في تركيا إلى سببين:

الأول لا زالت تركيا تسمح بالعبور من المعابر الحدودية للسوريين.

والسبب الثاني يعود ان السوريين الذين لم يكونوا مسجلين في دائرة الهجرة بدؤوا بالتسجيل وبدأت الأعداد تتضح بشكل أدق .

ترتيب المدن ال 10 الأوائل:

١-ولاية إسطنبول 511.498 نسمة .

٢- ولاية غازي عنتاب 452.420 نسمة .

٣- ولاية هاتاي 436.384 نسمة.

٤- ولاية اورفا 422.054 نسمة.

٥-ولاية اضنه 249.477 نسمة.

٦ – ولاية مرسين 218.737 نسمة.

٧ – ولاية بورصا 177.436 نسمة.

٨ – ولاية ازمير 147.047 نسمة.

٩ – ولاية قونيا 116.450 نسمة.

١٠ – ولاية كلس 109.117 نسمة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.