واشنطن تعلن شروطها لتطبيع العلاقات مع نظام الأسد

30 سبتمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 10:54 صباحًا
Omar
أخبار العرب والعالم
بشار الأسد
بشار الأسد

تركيا بالعربي

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن شروطها لإعادة تطبيع العلاقات مع نظام بشار الأسد.

جاء ذلك على لسان المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، الذي أكد أن الولايات المتحدة لن تطبع العلاقات مع النظام “الشـ.ـرير”، بحسب وصفه، ما لم يتبنَ القرار الأممي 2254، الذي يقتضي السير وفق عملية سياسية تنهي الأزمة السورية.

وأضاف المبعوث الأمريكي أن جـ.ـرائم نظام الأسد معروفة، وبحوذة الولايات المتحدة تقارير عن تلك الجـ.ـرائم صادرة عن لجنة التحقـ.ـيق الدولية، ومنظمات أخرى.

وتأتي تصريحات “جيفري” خلال فعالية نظمتها الشبكة السورية لحقوق الإنسان ومنظمة “اليوم التالي”، يوم أمس الثلاثاء، عبر الفيديو على هامش الاجتماعات التي تجريها الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وحملت تلك الاجتماعات عنوان “ضرورة تحقـ.ـيق العـ.ـدالة للمعتـ.ـقلين لدى نظام الأسد في ظل انتشار كورونا”.

الجدير ذكره أن نظام الأسد ارتكب آلاف الجـ.ـرائم بحق المعتـ.ـقلين والمدنيين السوريين منذ اندلاع الثورة السورية، بعضها باستخدام أسلـ.ـحة كيـ.ـميائية وبعضها باستخدام السـ.ـلاح التقليدي، إلا أنه رغم كل تلك الجـ.ـرائم الموثقة لم يصدر أي تحرك جاد من الأمم المتحدة أو الولايات المتحدة، إنما كانت تكتفي فقط بإطـ.ـلاق التصريحات والتـ.ـهديدات.

المصدر : الدرر الشامية

اقرأ أيضاً: عمدة عنتاب تشيد بالسوريين: هم معنا في كل ميادين الحياة

تركيا بالعربي – ترجمة: حسان كنجو

أشادت عمدة غازي عنتاب (فاطمة شاهين) بالسوريين الموجودين في ولايتها، مشيرة إلى أنهم باتوا جزءاً من كل شيء هناك وأنهم توسعوا ودخلوا جميع ميادين الحياة جنباً إلى جنب مع الأتراك.

وقال شاهين في لقاء أجرته مع وكالة (سبوتنيك) الروسية: “‘السوريون موجودون في النظام في كل نقطة من الحياة في الجامعات والتجارة والصناعة والمتنزهات التقنية، هناك عدد كبير من الشبان بينهم مئات الآلاف من السوريين في غازي عنتاب”.

وأضافت رداًَ على سؤال الصحفي حول مشاركة السوريين في مهرجان TEKNOFEST المقام حالياً في الولاية: “يوجد ثلاثة آلاف طالب في المهرجان يوجد هنا أيضًا سوريون هنا في حدائق التقنية، كما أنهم موجودون في الحياة التجارية والصناعية”.

وذكرت: “لقد أنشأنا نموذج غازي عنتاب في جميع أنحاء المدينة، وقد دخل جميع أطفالنا حياتهم التعليمية، حالياً لدينا حوالي 100 ألف طالب سوري. يحصلون على التعليم مع أطفالنا. يدخلون المسابقات معا. هناك تكامل كامل. لم نسمح بتقسيم البشر هنا، إنهم يدرسون ويعملون ويعيشون معًا في نموذج غازي عنتاب. هذا النموذج ، الذي نسميه “نموذج التعايش” ، يمكننا من خلاله إدارة النظام من خلال ضم السوريين”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.