منظمة تحذر من هولوكوست نازى لاستهداف العرب والمسلمين بعد الرسوم المسيئة للرسول

3 سبتمبر 2020آخر تحديث : الخميس 3 سبتمبر 2020 - 4:37 مساءً
Osman
أخبار العرب والعالم
هتلر
هتلر

منظمة تحذر من هولوكوست نازى لاستهداف العرب والمسلمين بعد الرسوم المسيئة للرسول

منظمة تحذر من ظهور ميليشيات نازية لاستهداف الجاليات العربية والمسلمة بدول اوروبية

هتلر يستيقظ فى اوروبا منظمة تحذر من هولوكوست نازى لاستهداف المسلمين باوروبا

انتقدت منظمة العدل والتنمية لدراسات الشرق الاوسط وشمال افريقيا تصاعد خطاب الكراهية ضد العرب والمسلمين فى اوروبا والرسوم المسيئة للنبى محمد بمجلة تشارلى ابدو بجانب حرق القران فى السويد وسط صمت حكومات دول الاتحاد الاوروبى وذلك بسبب تنامى الحركات القومية العنصرية النازية باوروبا كما ان صمت حكومات اوروبية على تصاعد العداء للاسلام والمسلمين ياتى لاسباب انتخابية لكسب تلك الحكومات لاصوات اليمين المتطرف بالانتخابات

وقال الناطق الرسمى للمنظمة والباحث زيدان القنائى ان الدول الاوروبية قد تشهد موجه اضطرابات عنصرية واسعة نتيجة تصاعد الكراهية ضد المسلمين نتيجة تنامى الحركات النازية والعنصرية المعادية لغير الاوروبيين

واضاف ان عدم ادانة الحكومات الاوروبية لحرق القران بالسويد والرسوم المسيئة للنبى محمد سيشجع الحركات الاسلامية المتشددة على شن هجمات ارهابية تطال دول اوروبية لان تلك الحركات تعتقد ان الحكومات الاوروبية تدعم الحركات اليمينية المتطرفة المعادية للاسلام والمسلمين داخل اوروبا

وحذرت المنظمة من ظهور ميليشيات نازية بعدة دول اوروبية تنادى بطرد اللاجئين من اوروبا وتستهدف المسلمين والعرب والافارقة السود والاسيويين وذلك بعدة دول اوروبية منها السويد والنمارك وهولندا وفرنسا وايطاليا والمانيا والنمسا وبلجيكا والنرويج ودول اخرى

وحذر الباحث زيدان القنائى من هولوكوست نازى يستهدف المسلمين والجاليات المسلمة والعربية داخل اوروبا خاصة جاليات الجزائر والمغرب وتونس والعراق ولبنان وسوريا واليمن ومصر وليبيا لان تلك الدول تمتلك جاليات كبيرة داخل دول اوروبية بجانب جاليات تركيا وايران والدول الاسلامية الاسيوية كاندونيسيا وماليزيا والافارقة الزنوج والمهاجرين من اصول اخرى

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.