تسجيل الدخول

قونية: غـ. ـرق الشاب السوري محمد نور مصطفى

28 يونيو 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
قونية: غـ. ـرق الشاب السوري محمد نور مصطفى

ترجمة وتحرير تركيا بالعربي

قالت وسائل اعلام تركية أن شاباً سورياً لقـ. ـي حتـ. ـفه غـ. ـرقاً في ولاية قونية وسط البلاد أثناء السباحة في بحيرة.


وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي عن وكالة DHA فقد غـ. ـرق الشاب السوري محمد نور مصطفى والبالغ من العمر 17 عام في بحير سيد شهير أثناء السباحة.

وتابع المصدر أن أصدقاء الشاب محمد نور لم يتمكنوا من انقـ. ـاذه الأمر الذي دفعهم لطلب النجدة والتي وصلت بعد فترة إلا أن الشاب كان قد توفي، حيث تم نقل جثمانه للمستشفى.

وفي سياق متصل قالت وسائل إعلام تركية أن أب سوري وطفليه لقوا حتـ. ـفهم غرقاً في بحيرة بولاية هاتاي جنوبي تركيا.

وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي عن صحيفة حرييت فان المواطن السوري أكرم حمادي ويبلغ من العمر 42 عاماً وطفليه محمد 10 أعوام وعبد الله 9 أعوام، وجدت جثـ. ـثهم وقد فـ. ـارقـ. ـوا الحيـ. ـاة غرقاً .



وفي التفاصيل التي أطلعت تركيا بالعربي عليها فقد لاحظ شاب تركي جسـ.ـدي رجل وطفل تطفوان على سطح مياه بحيرة يقع في قضاء حصة بولاية هاتاي جنوب تركيا.

وعلى الفور أبلغ الشاب الشرطة وقام بالقفز في النهار ليتبين أن هناك جثة ثالثة تعود لطفل آخر تبين أن الابن الثاني للمتوفى أكرم.

وتابعت المصادر أن سبب وراء غرق الاب السوري وأطفاله يعود إلى رغبتهم في السباحة حيث دفعتهم درجات الحرارة المرتفعة لدخول مياه النهر بغرض السباحة.

وتابع المصدر أن حالة من الانهيار العصبي ضربت أقرباء أكرم وأطفاله، حيث واجهت الشرطة التركية صعوبة في تهدئة الأمر.

هذا وتم نقل الجثامين الثلاثة إلى مستشفى التعليم والبحوث عقب فحصها من قبل النائب العام.

اقرأ أيضاً: مسؤول تركي لـ “تركيا بالعربي” نأمل أن تبلي الحكومة التركية نداءات السوريين بتخفيف الاجراءات حول تنقلاتهم

تركيا بالعربي / خاص

قال رئيس مخيمات نزيب ومسؤول منظمة IHH الانسانية التركية الأستاذ جلال دمير لـ تركيا بالعربي أنه وبرأيه قد أصبح الوقت مناسباً بأن تعيد الحكومة التركية النظر في مسألة تخفيف القيود على السوريين في تركيا وذلك بعد مضي سنوات طويلة على مكوثهم في تركيا.

وتابع الأستاذ دمير عبر موقع تركيا بالعربي أنه سلط في منشوره على حسابه في الفيسبوك على مسألة اذن السفر للسوريين داخل تركيا، وأيضاً السماح لهم بالسفر خارج تركيا والعودة إلى البلاد.

المسؤول التركي في حواره مع تركيا بالعربي قال أنه يأمل بأن تعيد الحكومة التركية النظر في مسألة تنقل السوريين في تركيا داخل البلاد وخارجها، مضيفاً أن ذلك سيساهم حتماً في تحسين ظروف حياتهم وتنشيط أعمالهم وتجارتهم وبالتالي تكون الفائدة متبادلة، حيث أن ذلك يعود بالفائدة أيضاً على الاقتصاد التركي.

وكان الأستاذ دمير قد نشر فيه حسابه على فيسبوك منشوراً رصدته ونشرته تركيا بالعربي جاء فيه:

برأي تركيا تحتاج إلى تعديل سياستها إتجاه السوريين (وليس الخدمات بل السياسة فقط . لا أحد يستطيع أن ينكر الجهد المبذول من ناحية الخدمات الإنسانية ).
مثلا :
– إلغاء إذن السفر .
– إلغاء اذن العمل .
– السماح بالخروج خارج تركيا .
هذه النقاط الثلاثة إن تم تعديلها ستكون فائدة أساسية مستمرة للإقتصاد التركي لأنه سوف يتسع نطاق عمل التجار والمنظمات والمفكرين والفنانين ووو.





رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.