الخارجية التركية تستدعي السفير الأمريكي

2019-12-13T16:28:22+03:00
2019-12-13T17:18:07+03:00
أخبار تركياأخبار تركيا السياسيةمنوعات
13 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 11 شهر
الخارجية التركية تستدعي السفير الأمريكي

استدعت الخارجية التركية، الجمعة، السفير الأمريكي لدى أنقرة، ديفيد ساترفيلد، على خلفية تبني مجلس الشيوخ تشريعا يعترف بحدوث بما يخص قضية الأرمن.


وأفادت مصادر في الخارجية التركية بأن ساترفيلد تم استدعاؤه إلى الوزارة للإعلان عن “رد فعل” أنقرة على القرار الذي تبناه مجلس الشيوخ التابع للكونغرس الأمريكي بالإجماع، الخميس، وينص على الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن في الإمبراطورية العثمانية عام 1915.

وأثار إجراء مجلس الشيوخ رفضا شديد اللهجة من قبل الحكومة التركية، التي قال وزير خارجيتها، مولود تشاووش أوغلو، إن هذا القرار “ليس إلا مسرحية سياسية، وهو ليس ملزما قانونيا وليس له أي قوة”، مضيفا أن “من يريدون استغلال التاريخ لأغراض سياسية جبناء خائفون من مواجهة الحقيقة”.

وجاء ذلك بعد أن أقر مجلس النواب الأمريكي، في نهاية أكتوبر الماضي، تشريعا حول الاعتراف بإبادة الأرمن في العهد العثماني، بـ 405 أصوات لدعم القرار مقابل 11 صوتا ضده.

المصدر: وكالات



اقرأ أيضاً: أردوغان يزف بشرى سارة للسوريين في تركيا بشأن الجنسية التركية

دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، المواطنين السوريين الحاصلين على الجنسية التركية إلى الدخول إلى المؤسسات التركية والعمل بها.

جاء ذلك في كلمة للرئيس التركي، خلال ندوة عقدتها جامعة “Bilkent” أمس، الثلاثاء 11 من كانون الأول، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

تناولت الندوة مواضيع عديدة تخللها حديثه عن عملية منح الجنسية التركية للسوريين وفرص عمل السوريين المجنسين في تركيا، بحسب ما نقل موقع “Kamubulteni” الإخباري التركي.

وقال الرئيس التركي، “منحنا الحنسية التركية لـ 110 ألف مواطن سوري، ومنحنا 100 ألف مواطن سوري الإقامة، ونفكر حاليًا في زيادة عدد المجنسين”، بحسب ما ترجمت عنب بلدي.

وعن أسباب منح السوريين قال أردوغان، “لا أريد أن يعيش هؤلاء الناس بشكل غير قانوني في بلدي، فليأخذوا الجنسية وليدخلوا ويعملوا في المؤسسات بسهولة. بين هؤلاء السوريين أشخاص يملكون خبرات وبينهم أطباء ومهندسون وحقوقيون”.

وعن موقف المعارضة التركية قال الرئيس التركي، “زعيم حزب الشعب الجمهوري (كمال كيلشدار أوغلو) يريد إرسال السوريين إلى بلادهم، لكن حزب العدالة والتنمية يعارض سياسة إرسال الأشخاص إلى الموت”.

وكانت وزارة الداخلية التركية أوقفت، في 12 من تشرين الثاني، بعض طلبات السوريين العالقة في المرحلة الرابعة للجنسية الاستثنائية.

ووصل إلى العديد من المتقدمين القدامى رسالة مفادها أن “ملف الجنسية الذي تقدمت به للحصول على الجنسية التركية الاستثنائية قد تم إيقافه”.

وتقدم عدد من السوريين للحصول على الجنسية الاستثنائية، أو رُشحوا إليها، وينتظر عدد كبير منهم الحصول عليها في المرحلة الرابعة (تقسم معاملة الحصول على الجنسية إلى سبع مراحل).

وللمزيد حول هذا الخبر نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان والمتخصص في الشأن التركي، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.