تسجيل الدخول

تطورات جديدة في الغوطة الشرقية

3 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
تطورات جديدة في الغوطة الشرقية

تركيا بالعربي

شـ.ـنت أفرع نظام الأسد الاستخباراتية، حملة مداهـ.ـمات واعتـ.ـقالات استهدفت شباناً متخلفين عن الخدمة الإلزامية وعناصر سابقين في الفصائل الثورية، بمدينتَيْ “دوما” و”حرستا” في ريف دمشق.

وأفادت مصادر محلية بأن فرع الأمن السياسي (المسؤول عن الحملة) في مدينتَيْ “حرستا” و”دوما” اعتـ.ـقل عشرات الشبان المتخلفين عن الخدمة الإجبارية بالإضافة إلى عناصر الفصائل الثورية السابقين الذين رُفضت تسوية أوضاعهم الأمنية.

وأضافت المصادر، أن اللجان الشعبية التابعة لنظام الأسد، كان لها دور بارز في تنفيذ المداهـ.ـمات والاعتـ.ـقالات ضِمن الحملة، كون عناصرها ينحدرون من المدينتين.

وأشارت إلى أن تلك الحملة هي الأكبر من نوعها بعد سيطرة نظام الأسد على منطقة الغوطة الشرقية في أواخر شهر نيسان عام 2018، وتهدف إلى إنهاء ملفَّي “التسوية والمتخلفين عن الخدمة الإجبارية”.

وسبق أن اعتـ.ـقل فرع أمن الدولة التابع للاستخبارات العامة في نظام الأسد، بأوائل شهر تشرين الأول الفائت، 50 شاباً من مدينة دوما بهدف تجنيدهم إلزامياً في صفوفه.

يُذكر أن الأمن الوطني التابع لنظام الأسد رفض مؤخراً تسوية أوضاع 3250 شاباً من أبناء الغوطة الشرقية بريف دمشق غالبهم من مدينة دوما.

المصدر: نداء سوريا



رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.