لو يلغوه ويقدمو بدلو خدمة التعليم للغة التركية متل أوربا يلي بروح بياخد ولي مابروح مالو شي