تسجيل الدخول

القرداحة على صفيح ساخن

12 يونيو 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
Advertisements
القرداحة على صفيح ساخن

تركيا بالعربي

ما الذي يحدث قرب القرداحة؟ ابن عم بشار الأسد يتوعد بطرده منها بـ “القوة”

Advertisements

هـ,ـدد “بشار طلال الأسد” ابن عم رأس النظام السوري ومتـ,ـزعم إحدى ميليشيات الشبيحة في سوريا بالسيطرة على مدينة اللاذقية وطـ،ـرد الأجهزة الأمنية منها، وذلك إثر مشاحـ،ـنات وخلافـ,ـات مع شرطة النظام.

وذكرت مصادر محلية في اللاذقية أن زيادة التوتر جاءت بعد إصدار شرطة المدينة مذكرات ملاحـ,ـقة لعنصرين من ميليشيا “ابن طلال الأسد” موجهة لهم تهـ,ـم الاعـ,ـتداء على الممتلكات وارتكاب أعمال تخريـ,ـبية”.

وأضافت المصادر أن هذه المذكرات استفـ,ـزت قائد الميليشيا الذي هـ،ـدد باستخدام الرصـ,ـاص والنـ,ـار دفاعـ,ـاً عن عناصره وتوعد بـ,ـخلع قائد شرطة اللاذقية والاستيلاء على المباني التابعة لأجهزة النظام الأمنية وبسط سيطرة ميليشياته عليها.

وتمهيداً للمواجهة استنفـ,ـر “بشار طلال الأسد” جميع قواته واستدعاهم لمقره المركزي في بلدة “الفاخورة” المجاورة للقرداحـ,ـة، وأمرهم بتجهيز العتـ,ـاد والسلاح الثقـ.ـيل، وذلك وفقاً للمصادر.

وكانت ميليشيا “ابن طلال الأسد” بسطت سيطـ,ـرتها في وقت سابق على مدينة القرداحة مسقط رأس النظام السوري بعد حملة عسكرية ضد الأجهزة الأمنية فيها قبل أن تدخل قوات الأسد بمفاوضات مع الميليشيا لتهدئة الموقف.

يُشار إلى أن العديد من أبناء عمومة رأس النظام السوري يتزعمون ميليشيات مسـ.ـلحة تعرف بالشبيحة فرضت حكمها على مناطق الساحل، وباتت الآمر الناهي في غالبية المحافظات السورية عن طريق تحكمها بمفاصل القرار لدى نظام الأسد.

في حين قام مرافقة “بشار طلال الأسد” بالاعتـ,ـداء على حاجز لـ “الأمـ,ـن العسكري” قرب المدخل الشرقي لمدينة القرداحة، أثناء محاولتهم إيقاف الموكب بقصد التفـ,ـتيش، حيث ذكرت المصادر أنه وبعد محاولة إيقاف الموكب هاجـ,ـم عناصر المرافقة الحاجز واعـ,ـتدوا على عناصره وقام “ابن طلال الأسد” بصفع مساعد أول من “آل شهابي”.

الجدير بالذكر أن قوات أسد دخلت في مفاوضات مع الميليشيا التي يقودها بشار طلال الأسد بعد جملة تهديدات وجهها الأخير أواخر شهر آذار/مارس الماضي ترافقت مع حملة عسكرية أدت لسيطرته على مدينة القرداحة.

المصدر: أورينت نت ونداء سوريا

Advertisements

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.