تسجيل الدخول

تشكيل “سرايا المقا ومة” رسميًّا شمال سوريا.. وقائدها يكشف عن أهدافها (صور)

20 مايو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
Advertisements
تشكيل “سرايا المقا ومة” رسميًّا شمال سوريا.. وقائدها يكشف عن أهدافها (صور)

تركيا بالعربي

إعلان تشكيل “سرايا المقاومة” رسميًّا شمال سوريا.. وقائدها يكشف عن أهدافها (صور)

Advertisements

أُعلن رسميًّا اليوم الاثنين في مدينة إدلب بالشمال السوري، عن تشكيل عسكري جديد وهو “سرايا المقاومة الشعبية”،

وذلك بعد المصادقة على المشروع من “مجلس الشورى” خلال الأيام القليلة الماضية.

وجاء في بيان الإعلان: “إن شعبنا الثائر الذي قدم الغالي والنفيس قال كلمته وقرّر أن يدخل المعركة بنفسه؛

مشاركًا أبناءه في الجبهات فمن الحاضنة الشعبية إلى المقاومة الشعبية”.

وفي ذات السياق، أوضح قائد “السرايا”، الملقب “الشيخ خلدون”، لـ”الدرر الشامية”:

إن “(سرايا المقاومة الشعبية) هي حركة شعبية ثورية تطوعية في المناطق المحررة من سوريا”.

وأضاف “خلدون”: “تهدف (السرايا) إلى تنظيم الطاقات المادية والبشرية من أهالي المدن والبلدات وأبناء العشائر وغيرهم في معركة الوجود”.

وأوضح أن “السرايا انطلقت أساس بنيتها من مدينة سراقب شرق إدلب،

وهي الآن ستتواجد بمعظم المناطق المحررة عبر لجانها التي تتشكل من أبناء المدن والبلدات في الشمال السوري المحرر”.

وأشار “خلدون” إلى أن “السرايا تعتمد في تسليحها وتمويلها على ذاتها مما يقدمه الأفراد المنتسبين إليها من مواد عينية أو مادية ولوجستية”.

وردًّا على سؤال الإعداد العسكري وعلاقة السرايا بالفصائل،

أوضح أن “السرايا تعمل مع جميع الفصائل وتقف على مسافة واحدة من الجميع وهي ناتجة عن حراك شعبي بمختلف توجهات الشعب وميولاته”.

وأردف “خلدون”، بقوله:

أن “التدريبات العسكرية والإعداد البدني سيكون بالتنسيق مع معسكرات الفصائل وفق خطط مدروسة قائمة على الإمكانيات والكوادر والنخب المتواجدة في الشمال السوري المحرر”.

وتضم السرايا في مجلس قيادتها عددًا من الشخصيات الثورية والعسكرية.

كما يضم مجلس قيادتها أعضاء عسكريين ممثلين عن “هيئة تحرير الشام” و”الجبهة الوطنية للتحرير” وهما أكبر فصيلين عسكريين في سوريا.

photo 2019 05 20 18 35 21 - تركيا بالعربي
photo 2019 05 20 18 35 11 - تركيا بالعربي

المصدر: الدرر الشامية

Advertisements

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.