تسجيل الدخول

عاجل: حدث في البرلمان التركي في أنقرة

15 مايو 2019آخر تحديث : منذ شهرين
عاجل: حدث في البرلمان التركي في أنقرة

تركيا بالعربي/ عاجل

أوقفت السلطات التركية، الثلاثاء، شخصين مرتبطين بتنظيم “د ه ك ب – ج” الإرهابي، حاولا أخذ أحد موظفي البرلمان ره>ينة.

وذكر البرلمان في بيان، أن رجلا وامرأة حاولا دخول البرلمان عبر زعمهما بوجود موعد مع أحد النواب، مشيرا إلى أن الشخصين حاولا أخد أحد الموظفين رهي>نة خلال عملية التفتيش عند المدخل.

وأكد البيان أن حراس الأمن تدخلوا مباشرة ومنعا الشخصين وأوقفوهما.

وضبطت الشرطة مع الموقوفين قنابل على شكل عبوات عطور، وآلات حادة صناعة يدوية.

وبعد التحقيق تم تحويل الموقوفين إلى فرع مكافحة الإرهاب، لاستكمال التحقيقات.

resized 0e385 f05f2c6fresized 83cef6f4b13c5xqfiuls - تركيا بالعربي
resized b2004 71f393b3resized b097500edc40dmansetc - تركيا بالعربي

رويترز: أردوغان هد د بوتين بانهيار “أستانا”.. وهجوم “الحماميات” كان مجرد

هد د الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” نظيره الروسي “فلاديمير بوتين” بانهيار اتفاق “أستانا” في حال استمرار التصعيد على إدلب،

فيما أكد قيادي بالجبهة الوطنية للتحرير أن هجوم “الحماميات” كان مجرد رسالة تحذيرية للروس.

ونقلت وكالة “رويترز” عن “أبي مجاهد” عضو “الجبهة الوطنية للتحرير” قوله: “قمنا بهذه العملية الخاطفة حتى نورجي الروس (نريهم) والنظام إنه ما رح نكون سهلين… ونخليهم يعيدوا حساباتهم”.

وقال “مسؤول كبير في المعارضة على اتصال مع المخابرات التركية” للوكالة: إن قدرة الفصائل على تحمل بعض من أعنف الضربات الجوية خلال أكثر من عام ساهمت في تقوية موقف تركيا خلال الأيام الأخيرة حيث ضغطت على موسكو لتخفيف الحملة.

وأضاف “المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه نظراً لحساسية المسألة”: “تم إبلاغنا بأن أردوغان قال لبوتين إن الاتفاق سينهار إذا تصاعدت المسائل أكثر من ذلك”.

تجدر الإشارة إلى أن يوم أمس شهد اتصالات مكثفة بين روسيا وتركيا حول إدلب، حيث أجرى الرئيس التركي اتصالاً هاتفياً مع نظيره الروسي،

تلاه اتصال بين وزيرَيْ دفاع البلدين، وذلك بعد ساعات من الخسائر التي لحقت بالميليشيات الروسية شمال حماة.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.