تسجيل الدخول

روسيا تهدد تركيا عسكريًا .. فما القصة !!

10 يناير 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
Advertisements
روسيا تهدد تركيا عسكريًا .. فما القصة !!

كشف موقع “ديبكا” الاستخباراتي وثيق الصلة بجهاز الموساد الإسرائيلي، اليوم الخميس، أن تركيا قدمت مقترحًا إلى روسيا بشأن الشمال السوري، إلا أن موسكو هددتها عسكريًا.

Advertisements

وقال الموقع في تقريرٍ له: “قبل أسبوعين زار وفد تركي عسكري رفيع المستوى روسيا، بهدف إقناع الروس بضرورة دخول القوات التركية الشمال السوري، ولكن موسكو رفضت هذا الأمر، تمامًا”.

وأردف “ديبكا”: “بل هددت روسيا الوفد التركي بأنه في حال قيام أنقرة بمثل هذا العمل، فإن الصواريخ الروسية المضادة للطائرات ستقوم بالرد الفوري”.

وأشار الموقع إلى أن تركيا دعت إلى إقامة حلف روسي تركي إيراني في سوريا، على خلفية الانسحاب الأمريكي المفاجيء من سوريا، “بدعوى أن الإرهاب ما يزال موجودًا في الداخل السوري، والمنطقة ككل”.

وأضاف: أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، يعتزم زيارة روسيا، للقاء الرئيس فلاديمير بوتين، لبحث ملف الانسحاب الأمريكي المفاجيء من سوريا، رغم أن الكرملين لم يعلق هذه الزيارة.

وذكر “ديبكا” إلى أن الرغبة التركية في التوجه نحو روسيا بدأت تظهر بوضوح من خلال رفض “أردوغان” لقاء مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، خلال زيارة الأخيرة لأنقرة، أول أمس، الثلاثاء.

وختم الموقع بقوله: أن أنقرة تنوي مهاجمة ميليشيات “الوحدات” الكردية في شرق وشمال سوريا، وهو ما تعارضة الإدارة الأمريكية، ما يستدعي بدوره إعادة الحلف الروسي التركي الإيراني في سوريا.

تشاووش اوغلو: العملية العسكرية في منبج لا تتوقف على الانسحاب الأميركي

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو الخميس، إن العملية العسكرية ضد مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعهدت تركيا بتنفيذها في شمال سوريا، “لا تتوقف على انسحاب الولايات المتحدة من المنطقة”. وأضاف تشاووش أوغلو، في مقابلة مع قناة (إن.تي.في) التلفزيونية، “في حال قامت الولايات المتحدة بالمماطلة بالانسحاب فسننفذ العملية”، مشيراً إلى أن “استعادة الأسلحة من وحدات حماية الشعب غير واقعي لأنه تم بيع جزء منها أو تم ضبطها في جبل قنديل”.

وتابع “واشنطن تقول أنها ستنسحب من سوريا إلا أن هناك من يعمل من أجل عدم انسحابها”، لافتاً إلى أن “قوات الأمن الأميركية تريد دفع ترامب للتخلي عن قرار الانسحاب من سوريا”. وفي السياق، أكد تشاووش أوغلو أنه “يجب عدم السماح للإرهابيين بالاستفادة من الفراغ الذي سيحصل خلال انسحاب القوات الأمريكية من سوريا”. وأردف قائلاً “أخبرنا الولايات المتحدة أننا سنوفر كافة أشكال الدعم اللوجيستي خلال عملية الانسحاب “. وتابع “لو طُبّقت خارطة الطريق حول منبج كما هو متفق عليه (بين أنقرة وواشنطن) ، لكانت إدارة المنطقة بيد سكانها.“

كما صرّح تشاووش أوغلو أنه يعتزم إجراء اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو الخميس. وحول سياسة روسيا تجاه تنظيم “ي ب ك” قال تشاووش أوغلو “إن التنظيم الإرهابي حاول استغلال الجميع حتى اليوم”، مشيراً إلى أن “النظام السوري يعلم أيضاً ما يسعى إليه تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي”.

وعن المستجدات في إدلب قال الوزير التركي “إن الجماعات الراديكالية تهاجم المعارضة السورية، واتخذنا خطوات ضرورية لوقف هذه الهجمات”. وعن محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، أشار تشاووش أوغلو أن بلاده لديها القدرة على مكافحة “داعش” لوحدها. وأضاف الوزير التركي أن ترامب تعهّد بزيارة تركيا، موضحاً أنه “تم التخطيط لقمة ثنائية بين أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، وأخرى ثلاثية في إطار مسار أستانة”. وبخصوص شراء تركيا منظومة دفاع جوي إس – 400 من روسيا، قال تشاووش أوغلو “لا يحق لأحد الحديث عن صفقة “إس 400″، ولا نقبل أي إملاءات لإلغاء الصفقة مقابل شراء منظومات مماثلة”.

وحول مسار تركيا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي لفت تشاووش أوغلو إلى أنه “لا يمكن التعويل على تقرير صادر من مقرر ( الاتحاد الاوروبي) مؤيد لمنظمة “بي كا كا

المصدر: تركيا بالعربي + الدرر الشامية

Advertisements

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.