هل سيتم الغاء اذن السفر في تركيا .. مسؤول تركي يتحدث

2019-01-04T21:05:24+03:00
2019-01-05T18:06:33+03:00
أخبار تركياالسوريون في تركيا
4 يناير 2019آخر تحديث : منذ سنتين
هل سيتم الغاء اذن السفر في تركيا .. مسؤول تركي يتحدث

تركيا بالعربي / خاص

في أوضح تصريح رسمي انتظره ملايين السوريين في تركيا منذ أن تم فرض إذن السفر على السوريين في تركيا قبل سنوات، فقد قال والي ولاية غازي عنتاب السيد داوود غول أن اذن السفر لن يتم إلغاءه وليس هناك تغيير على نظام إذن السف.


جاء ذلك خلال إجتماع للوالي مع صحفيين سوريين وأتراك ومندوبين عن المجتمع المدني السوري في مقر الولاية يوم الأربعاء الماضي 2/ كانون الثاني حيث قال أن الحكومة التركية لا ترغب في أن يتجول السوريين في تركيا بشكل كيفي دون الحصول على موافقة مسبقة وهي إذن السفر، مؤكداً في الوقت نفسه أن اذن السفر يمكن منحه بكل تأكيد لمن يقدم أسباب وجيهة ومبررات مقنعة من السوريين للسفر الى ولاية ثانية.

ولمزيد من التوضيح نترككم مع مداخلة للإعلامي علاء عثمان والمتخصص في الشأن التركي، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب (أنقر هنا) لنوافيكم بكل جديد:

وكان الإعلامي علاء عثمان قد تحدث سابقاً على لسان مسؤولين أتراك حول الأسباب التي دفعت الحكومة التركية لإلغاء إذن السفر مؤكداً أن السبب الوحيد بحسب التصريحات الرسمية السابقة كانت لأسباب أمنية، حيث أ، هنالك الملايين من السوريين المسجلين في تركيا والتي تعلم عنهم الحكومة التركية جزء من الحقيقة، بينما هناك مئات الالاف الغير مسجلين لدى إدارة الهجرة التركية، وبالتالي هم مجهولي الهوية بالنسبة للحكومة التركية، وهو ما دفع الحكومة لفرض الحواجز واذن السفر على السوريين حتى يتم التأكد من هويات الأشخاص قبل التنقل بين الولايات التركية.



ولكون سوريا منطقة حروب وفيها بعض التنظيمات الإرهابية بحسب ما تقول الحكومة التركية هو ما دفعها لفرض إذن السفر وخاصة أن الحدود التركية السورية طويلة جدأً ومن السهل اختراقها من قبل عناصر إرهابية بحسب مسؤولين أتراك ومنهم مستشار رئيس الجمهورية ياسين أقطاي، وهو ما دفع السلطات التركية لفرض إذن السفر لتعرف هوية الراغبين بالتنقل بين الولايات التركية.

جانب من حديث والي غازي عنتاب

المصدر: تركيا بالعربي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.