;

ضباط أتراك يثيرون غضب الشعب التركي لما فعلوه .. والسلطات تعتقلهم !! (صور + فيديو)

ضباط أتراك يثيرون غضب الشعب التركي لما فعلوه .. والسلطات تعتقلهم !! (صور + فيديو)

ترجمة وتحرير تركيا بالعربي

بالتزامن مع موجة غضب واسعة بين الأتراك من الضابطين، فقد قالت وسائل إعلام تركية أن السلطات التركية ألقت القبض على ضابطي شرطة على خلفية قبولهم رشوة وذلك بمدينة إسطنبول شمال غرب تركيا.

وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي عن صحيفة Posta فإن مديرية الأمن في اسطنبول تلقت معلومات بأن ضابطي شرطة قاما بتلقي رشوة من مطلوبين في مرتين متتاليتين.

وقالت الصحيفة أن ضابطين من الشرطة التركية ألقوا القبض على شقيقين فارين من العدالة وعليهما حكم بالسجن لمدة 8 سنوات.

وتابعت الصحيفة أن حادثة القاء القبض على المطلوبين تمت في الأول من تشرين الأول إلا أن الضابطين ك. ي 44 عاماً والمدعو م. د 45 عاماً تلقيا رشوة وهي عبارة عن مبلغ كبير من المال ثم تركاهما.

ضابطي شرطة يثيران موجة غضب كبيرة بسبب تلقيهم رشوة

وأضافت الصحيفة أن نفس الضابطين تمكنا مرة ثانية من القبض على الشقيقين بأحد فنادق منطقة بكركوي بمدينة إسطنبول وأيضاً هذه المرة تلقوا رشوة ثانية وهي مبلغ مالي كبير وعلى خلفية ذلك تركا المجرمين طليقان من جديد.

وبعد ورود معلومات للأمن التركي عن الرشاوة التي تلقاها الضابطين فقد قامت مديرية الأمن بإسطنبول بإلقاء القبض على الضابطين، حيث تبين وبعد التحقق معهم أنهم تلقوا رشوة وهي موجودة في حساباتهم البنكية.

وبعد اعتراف الضابطين تم إحالتهم للقضاء.

من جهتها رصدت تركيا بالعربي موجة غضب واسعة بين الأتراك على خلفية تلقي ضباط الشرطة رشاوى مالية، مؤكدين أن هذا السلك مقدس ويجب أن يبقى شريفاً ونظيفاً فهم المسؤولين عن إحقاق الحق والقاء القبض على السيئين في المجتمع ومن أجل ذلك طالب غالبية الأتراك المحكمة بإنزال أقصى العقوبات بحقهم.

المصدر: تركيا بالعربي

تفضل بالاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب https://goo.gl/UYa7CW







2018-12-09 2018-12-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Amani Kellawi