;

موغلا.. أسماك أثرية تسبح في فسيفساء رومانية

موغلا.. أسماك أثرية تسبح في فسيفساء رومانية

عثر علماء آثار أتراك، على بقايا منزل صياد سمك مبني على أرضية فسيفسائية، ورفاته، في منطقة “بودروم” التابعة لولاية “موغلا” غربي البلاد، يعتقد أنه يعود للعصر الروماني.

وذكر مراسل الأناضول، أن أعمال الحفريات التي قام بها علماء آثار بإشراف مديرية متحف الآثار ببودروم، استغرقت 5 أشهر.

وأوضح أن العلماء اكتشفوا بقايا منزل صياد سمك مبني على أرضية فسيفسائية، إلى جانب عثورهم على رفاته، فضلا عن قنوات مياه، وآبار و13 قبرا.

وتضمن وسط الأرضية، رسوما لقارب وشخص يجدّف ورجل يصطاد بالصنّارة، وأشجار نخيل، وطيور وكلاب ونباتات، فيما يظهر على أطرافها رسوما لعدة أنواع من الأسماك على رأسها الدولفين.

كما عثر في الموقع الأثري على رفات شخص، وفي محيطها بقايا شبكة صيد وأدواتها.

ويعتقد العلماء أن الموقع استخدم في القرن الثاني قبل الميلاد إلى القرن الثالث بعد الميلاد.

تفضل بالاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب https://goo.gl/UYa7CW







2018-07-14 2018-07-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تركيـــا بالعربي