وقفة تضامنية في إسطنبول مع سكان حلب المحاصرين

27 نوفمبر 2016آخر تحديث : الأحد 27 نوفمبر 2016 - 1:12 مساءً
وقفة تضامنية في إسطنبول مع سكان حلب المحاصرين

نظمت جمعية تركية في مدينة إسطنبول، السبت، وقفة تضامنية مع سكان الأحياء الشرقية من مدينة حلب، شمالي سوريا، الذين يواجهون حصارا وقصفا مستمرا من قبل قوات النظام المدعومة روسياً.

وحسب مراسل “الأناضول”، شارك عشرات الأتراك في الوقفة، التي نظمتها جمعية “أوزغور دير” (الأهلية) (Özgür-Der) في حديقة “ساراج هانه” بمنطقة فاتح في إسطنبول.

ورفع أعضاء “أوزغور دير”، لافتات حملت عبارات، من قبيل “لا تبق صامتا لصرخة حلب”، “إفعل شيئا من أجل حلب”، “إنسانيتنا هي التي تُقصف وليس حلب”، “أُخوتنا هي التي تُحاصر وليست حلب”.

وتهدف الوقفة، حسب المنظمين، إلى لفت الأنظار لمعاناة سكان المناطق المحاصرة في حلب.

وطالب حمزة تركمان، عضو مجلس إدارة الجمعية، في كلمة ألقاها باسم الحاضرين، بـ”عدم الصمت تجاه ما تعيشه حلب، وتقديم الدعم لسكان المدينة”.

ومنذ 4 سبتمبر/أيلول الماضي، يعيش حوالي 300 ألف مدني في الأحياء الشرقية لمدينة حلب، التي تسيطر عليها المعارضة، تحت حصار النظام السوري.

وأدّت هجمات النظام السوري، المدعومة من قبل سلاح الجو الروسي، خلال الأيام الأخيرة، على شرقي حلب، إلى مقتل وجرح مئات المدنيين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.