السلطات التركية تستأنف قبول طلبات لمّ شمل السوريين

1 نوفمبر 2016آخر تحديث : الإثنين 31 يوليو 2017 - 11:49 صباحًا
معبر باب الهوى على الحدود التركية السورية
معبر باب الهوى على الحدود التركية السورية

أستأنفت إدارة معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا اليوم الثلاثاء قبول طلبات السوريين الراغبين بلمّ شمل أسرهم من سورية إلى تركيا، بعد توقف قبول الطلبات قرابة الشهرين.

وأشارت الإدارة في موقعها الرسمي على الإنترنت إدارة المعبر يوم 24 أغسطس/آب الماضي إلى أنّ الحكومة التركية أصدرت قرارا بفتح الباب أمام لمّ شمل السوريين في تركيا لآبائهم وأمهاتهم، ولم تحدد موعد بدء تنفيذ القرار.

ويقع معبر باب الهوى في شمال مدينة إدلب، ويعتبر المعبر البري الوحيد أمام المدنيين السوريين من مناطق الشمال السوري باتجاه تركيا بعد توقف معبر باب السلامة في شمالي حلب.

وعدّلت الحكومة التركية قانون لمّ الشمل للسوريين، إذ لم يعد يُسمح للأب والأم في لمّ شمل أولادهم إلا إذا كانوا دون سن الثمانية عشر.

وشهد معبر باب الهوى حوادث أمنية عدة خلال السنوات الخمس الماضية، ما أدّى إلى تفاوت حركة العبور.

ويدخل الطلاب السوريون المسجلون في المدارس والجامعات التركية عبر المعبر، إضافة للمنظمات الطبية والإغاثية بشكل شبه يومي، في حين يستقبل المعبر الحالات الإنسانية والجرحى من سورية بشكل دوري.
وتستضيف تركيا أكثر من مليون لاجئ سوري، يعيشون في مختلف الولايات التركية، وبعض المخيمات في المدن والولايات الحدودية مع سورية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.