منظمات حقوقية تستنكر قرار فرنسا بإلغاء إجراءات ضد الأسد (تفاصيل)

14 مايو 2024آخر تحديث :
إعلان
بشار الأسد وعلم فرنسا
بشار الأسد وعلم فرنسا

منظمات حقوقية تستنكر قرار فرنسا بإلغاء إجراءات ضد الأسد (تفاصيل)

تركيا بالعربي – ربا عز الدين

عارضت منظمات مدنية وحقوقية سورية قرارًا فرنسيًا يهدف إلى إلغاء إجراءات عقابية كانت متخذة ضد الرئيس السوري بشار الأسد، وطالبت بالتراجع عن هذا القرار.

وكان المدعي العام الوطني الفرنسي لمكافحة الإرهــ.ـاب قد قام بطعن في صلاحية مذكرة التوقيف الصادرة بحق “بشار الأسد”، بحجة أنه “رئيس دولة ويتمتع بالحصانة”. (على حد تعبيره)

حيث أصدرت هذه المنظمات بيانًا مشتركًا أعربت فيه عن اعتراضها على هذا الطعن، مؤكدة أن العقود الدولية شهدت تآكلا في حصانات الدول والشخصيات الوظيفية بموجب القوانين الدولية لمحاربة الإفلات من العقاب على الجرائم الدولية، خاصة جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية.

ودعت هذه المنظمات الحكومة الفرنسية إلى دعم تحقيق قضائي مستقل مع جميع المشتبه بهم في مسؤوليتهم الجنائية عن هذه الجرائم، بما في ذلك بشار الأسد، مطالبةً فرنسا بتوضيح أنها لا تعترف بحصانته لدوره في الهجمات بالأسلحة الكــ.ـيمــ.ـيائية.

إعلان

يُذكر أن القضاء الفرنسي قد أصدر سابقًا مذكرات توقيف بحق أربعة من كبار المسؤولين في نظام الأسد بسبب تورطهم في الهــ.جمات الكــ.ـيمــ.ـيائية وارتكاب جرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك بشار الأسد وشقيقه ماهر والعميد غسان عباس والعميد بسام الحسن.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.