فصلا رأس زميلهما عن جسده!… السجن مدى الحياة لشابين قتلا زميلهما بطريقة مروعة (تفاصيل صادمة!)

23 أبريل 2024آخر تحديث :
إعلان
فصلا رأس زميلهما عن جسده!… السجن مدى الحياة لشابين قتلا زميلهما بطريقة مروعة (تفاصيل صادمة!)

فصلا رأس زميلهما عن جسده!… السجن مدى الحياة لشابين قتلا زميلهما بطريقة مروعة (تفاصيل صادمة!)

تركيا بالعربي – ربا عز الدين

قضت الشرطة الإيطالية، يوم أمس الإثنين، بالسجن مدى الحياة لمتهمين قاما بقتل زميلهما محمود سيد محمد عبدالله، البالغ من العمر 18 عاماً، حلاقاً مصرياً، عبر فصل رأسه عن جسده.

وفقاً لما نقله موقع “القاهرة 24″، فقد أحال القاضي المختص المتهمين، أحمد جمال كامل عبد الوهاب (26 عاماً) ومحمد علي عبد الغني (27 عاماً)، إلى المحاكمة، حيث من المقرر عقد جلسة الاستماع في 30 مايو المقبل.

وكان المتهمان قد تخلصا من زميلهما محمود في مدينة سيستري بونينتي بسبب خلافات عملية، حيث تم انتشال جثته مقطوعة الرأس والأيدي في يوليو من العام الماضي، من البحر بين شيافاري وسانتا مارغريتا في جنوة.

وقبل ساعات قليلة من الجريمة، اشترى الاثنان ساطوراً للقتل وحقيبة كبيرة لنقل الجثة إلى شيافاري، حيث قاما بتشويه جثمان المجني عليه للتخلص من أي دليل يربطهما به، ثم قاما برمي الجثة في البحر.

إعلان

وأفادت إحدى المصادر بأن عبد الوهاب كان يتجادل مع محمود وطعنه عدة مرات، وأن عبد الغني كان سيتدخل لمنعه، لكنهما قاما بقتله وتهديد عائلته لمنعهم من الكشف عن الواقعة ومساعدتهم في نقل الجثة وتخليصها من الأدلة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.