بلديات تركية تكثف حملاتها ضد المحال السوريين بعد الإنتخابات

22 أبريل 2024آخر تحديث :
إعلان
بلديات تركية تكثف حملاتها ضد المحال السوريين بعد الإنتخابات

بلديات تركية تكثف حملاتها ضد المحال السوريين بعد الإنتخابات

تركيا بالعربي – ربا عز الدين

بعد الانتخابات المحلية التي جرت في تركيا قبل أسابيع، قامت البلديات التركية التابعة لحزب “الشعب الجمهوري” المعارض بتكثيف حملتها التي تستهدف الأنشطة التجارية للاجئين السوريين، وذلك من خلال إزالة العبارات باللغة العربية من واجهات محالهم.

وأكدت رئيسة بلدية أفيون قره حصار “بورجو كوسل” على إغلاق صالة رياضية وعدد من المحال التجارية في الولاية، متوعدة بمنع اللاجئين، الذين يشكل السوريون معظمهم، من فتح محال تجارية. وفي منشور عبر منصة “إكس”، تعهدت كوسل باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لدفع اللاجئين إلى مغادرة المدينة دون تردد.

وفي هذا السياق، أطلقت بلدية ولاية مرسين حملة تفتيش واسعة على المحال التجارية التي يملكها لاجئون للتأكد من التراخيص، وأزالت خلالها عبارات مكتوبة باللغة العربية من واجهات عدد من المحال.

وشهدت ولايات أخرى مثل كلس وبورصة ويالوفا إجراءات مماثلة أو تعهدات ببدء مثل هذه الحملات.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.