السعودية توقع اتفاقية قرض بقيمة 55 مليون دولار مع تركيا لتعزيز التعليم والسلامة المدرسية

22 فبراير 2024آخر تحديث :
علم تركيا والسعودية
علم تركيا والسعودية

السعودية توقع اتفاقية قرض بقيمة 55 مليون دولار مع تركيا لتعزيز التعليم والسلامة المدرسية

أعلن صندوق التنمية السعودي عن توقيع اتفاقية قرض جديدة بقيمة 55 مليون دولار مع تركيا، بهدف تعزيز مشروع الحد من مخاطر الزلازل في المدارس العامة. تمت مراسم توقيع الاتفاقية في إطار منتدى الاستثمار والأعمال التركي السعودي في إسطنبول، بمشاركة كبار المسؤولين من الجانبين.

وتهدف الاتفاقية إلى إعادة تأهيل 5 مدارس حكومية بمساحة تقدر بـ 55 ألف متر مربع تقريبًا، بهدف حمايتها من الأضرار المحتملة نتيجة الزلازل. وسيتم توفير المعدات والموارد اللازمة للمدارس بهدف ضمان استمرارية جودة وكفاءة التعليم.

وفي تصريحاته، أكد وزير الخزانة والمالية التركي، محمد شيمشيك، ونائب وزير الخزانة والمالية، عثمان جيليك، على أهمية المشروع وتأثيره الإيجابي على البنية التحتية التعليمية في تركيا.

ويمثل هذا المشروع التعاون الطبيعي بين الصندوق الاجتماعي للتنمية وتركيا، حيث يساهم في تعزيز التعليم والتنمية الاجتماعية والاقتصادية في البلاد. ويأتي هذا المشروع في إطار تعزيز الجهود العالمية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، بما في ذلك تحقيق “التعليم الجيد”.

بالإضافة إلى ذلك، تأكدت مؤسسة التنمية المستدامة من دعمها لتركيا في مجال التعليم، حيث قدمت تمويلًا لـ 9 مشاريع وبرامج تنموية تزيد قيمتها عن 300 مليون دولار على مدى الأربعين عامًا الماضية، في مجالات مثل الطاقة والصحة والزراعة، بالإضافة إلى التعليم.

وتشير هذه الاتفاقية إلى الجهود المشتركة بين السعودية وتركيا في تعزيز التعليم وضمان بيئة تعليمية آمنة ومحمية للطلاب.

رابط التسجيل على كرت مساعدة 6000 ليرة تركي

تلقت 500 عائلة سورية مساعدات مالية جديدة بقيمة 6000 ليرة تركي من منظمة سند وبالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة.

عائلة سورية مستفيدية من هذه المساعدة تواصلت مع موقع تركيا بالعربي وأخبرتها التفاصيل.

المساعدة المالية كان موقع تركيا بالعربي قد نشر في وقت سابق عنها، ونعود الآن وننشر رابط التسجيل عليها والموجود في نهاية المقال.

هذه المساعدة مقدمة من منظمة سند، وهي عبارة عن كروت تسوق بقيمة 6000 ليرة تركي يمكنهم شراء ما يلزمكم من مواد غذائية ومنضفات من أي فرع تابع لسلسلة A101.

تأثرت آلاف العائلات جراء الزلزال الذي ضرب تركيا في 6 فبراير/شباط، حيث تعرضت هذه العائلات لأضرار جسيمة وواجهت صعوبات كبيرة في التعامل مع هذه الكارثة ومجابهة غير معروف المصير.

اتخذت نسبة 90٪ من العائلات قرارًا بالانتقال إلى مناطق أخرى غير تأثرت بالزلزال، حيث يمكنهم إعادة بناء حياتهم والبدء من جديد.

وقد قامت المنظمات الاغائية ومنها منظمة سند بتقديم المساعدة المالية والغذائية اللازمة لجميع العائلات المتضررة وغير المتضررة في المناطق المتضررة.

عملت هذه السلطات بلا كلل ليلاً نهارًا لإزالة الأنقاض وإنقاذ المواطنين المحاصرين تحت الأنقاض.

تم تنفيذ جهود جبارة لتوفير الإمدادات الضرورية والرعاية الطبية والدعم النفسي للمتضررين بهدف تخفيف المعاناة وتسريع عملية الاستعادة والتعافي.

وتلك المساعدات تأتي في إطار جهود الطوارئ التي تقوم بها الحكومة التركية للتعامل مع الآثار الكارثية للزلزال وتأمين احتياجات السكان المتضررين.

تستمر هذه الجهود حتى يتمكن الناس من العودة إلى حياتهم الطبيعية وإعادة بناء مجتمعاتهم التي تضررت جراء الكارثة الطبيعية الرهيبة.

بالوقت ذاته ، تقدمت منظمة سند مساعدات مالية للعوائل المتضررة من خلال منح بطاقة مساعدة بما يسمى (كرت A101)، وتشمل هذه المساعدة فئتان (المتضررين في الزلزال ، والذين في أوضاع صحية حرجة) ، حيث يجب إرفاق ملفات او صور توثق حالة الشخص الذي سيقوم بالتقديم على الطلب .

للوصول الى رابط التواصل مع منظمة سند يمكنكم النقر على الرقم 2 في السطر التالي:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.