قرار اقتصادي عاجل من نظام الأسد

28 نوفمبر 2023آخر تحديث :
بشار يوقع
بشار يوقع

قرار عاجل من نظام الأسد يلتفت إلى تنظيم إدخال الذهب الخام وفرض رسوم جديدة

**دمشق – في خطوة مفاجئة وعاجلة، قرر نظام الرئيس السوري بشار الأسد، بالتنسيق مع مجلس الشعب التابع لسلطته، إصدار قانون جديد ينظم حالات إدخال الذهب الخام إلى مناطق سيطرة النظام، ويحدد الرسوم المترتبة على هذا الإدخال.**

وفقًا للمعلومات التي أطلع عليها موقع تركيا بالعربي، فإن القانون الجديد يسمح للمواطنين السوريين والأجانب المقيمين وغير المقيمين بإدخال الذهب الخام إلى سوريا دون الحاجة إلى الحصول على إجازة استيراد، حيث يُسمح بإدخال الذهب الخام بصحبة المسافر.

وتم تحديد رسم مالي مقطوع بقيمة 100 دولار لكل كيلوغرام من الذهب الخام يتحمله المدخل، سواء كان سوريًا أو أجنبيًا. يعفى المدخل من الحاجة إلى الحصول على إجازة استيراد، مما يسهل إجراءات دخول الذهب الخام إلى البلاد.

من جهة أخرى، فإن سعر غرام الذهب عيار 21 قد تجاوز حاجز الـ800 ألف ليرة سورية في مناطق سيطرة النظام، مما يجعل هذا القرار يثير اهتمام الكثيرين، خاصة مع التقلبات الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

**تأثيرات القرار:**

يُتوقع أن يكون لهذا القرار تأثير كبير على قطاع التجارة والاقتصاد في سوريا، حيث يُمكن المدخلين من دخول الذهب الخام بسهولة أكبر، مع وجود تحديد واضح للرسوم المالية المترتبة على هذا الإدخال. ومن المتوقع أن يسهم هذا القرار في توليد إيرادات إضافية لحكومة النظام السوري في ظل التحديات الاقتصادية الحالية.

يُشير البعض إلى أن هذا الإجراء يأتي في سياق محاولة النظام لتعزيز إيراداته وتنظيم قطاعات الاقتصاد في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة. ومع ذلك، يظل السؤال حول تأثير هذا القرار على المواطنين العاديين والقطاعات الاقتصادية الصغيرة محل انتقادات وتساؤلات.

**الختام:**

تظل هذه الخطوة الجديدة جزءًا من سلسلة من القرارات التي يتخذها نظام الأسد لمواجهة التحديات الاقتصادية، وتحسين أداء القطاعات المختلفة في البلاد. وسيتابع السوريون والمتابعون تداولات السوق وتأثيرات هذا القرار على الوضع الاقتصادي العام في الأيام والأسابيع القادمة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة