بعد انتشارها بكثرة في سوريا.. خبير يشرح طريقة إستبدال الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية

21 نوفمبر 2023آخر تحديث : الثلاثاء 21 نوفمبر 2023 - 3:53 مساءً
بعد انتشارها بكثرة في سوريا.. خبير يشرح طريقة إستبدال الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية

بعد انتشارها بكثرة في سوريا.. خبير يشرح طريقة إستبدال الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية

تركيا بالعربي – ربا عز الدين

أثار إنتشار الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية خلال السنوات القليلة الماضية في سوريا، جدلاً واسعاً بين السوريين بسبب رفض معظم التجار التعامل بالأوراق النقدية التي أصابها تلف بالغ، لاسيما التعامل بالفئات النقدية ذات القيمة الصغيرة.

وقال خبير اقتصادي مقيم في دمشق “لم يتم ذكر إسمه”: “هناك طريقة يمكن للجميع الاستفادة منها القيام بعملية استبدال الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية دون أي تعقيدات تذكر وعبر مصرف سوريا المركزي”.

وأضاف الخبير: “يتيح مصرف سوريا المركزي خدمة استبدال الأوراق النقدية التالفة عبر مكاتب مخصصة لهذا الغرض”، مشيراً إلى أن البنك المركزي يعلن عن هذا الأمر كل فترة من خلال منشورات على معرفاته الرسمية توضح الآلية والشروط الواجب توفرها من أجل استبدال الأوراق النقدية الممزقة والمشوهة.

وعن الشروط التي نص عليها القانون لاستبدال الأوراق النقدية التالفة من العملة السورية، قال الخبير: “فقرات القانون تسمح باستبدال النقود الممزقة والمشوهة في حال توفرت الشروط التالية:

أولاً: في حال كانت مساحة الورقة النقدية التي يتم تقديمها من أجل الاستبدال تزيد عن ثلاثة أخماس مساحة الورقة النقدية الأصلية.

ثانياً: في حال كانت الورقة النقدية التي يتم تقديمها بغرض الاستبدال تحتوي على التوقعين الملزمين للمصرف بشكل كامل دون أي نقص.

ثالثاً: في حال كانت الورقة النقدية المقدمة للاستبدال تحتوي على أحد الأرقام التسلسلية بشكل كام دون أن يكون هناك أي نقص ولو حتى رقم واحد.

رابعاً: في حال كانت الورقة النقدية المراد استبدالها تتضمن على ما يشير أو يدل بشكل واضح وصورة أكيدة إلى قيمتها الاسمية.

ونوه الخبير إلى أن مصرف سوريا المركزي لا يأخذ أي عمولة على القيام بعملية تبديل الأوراق النقدية التي تتوفر فيها الشروط آنفة الذكر، باستثناء الأوراق النقدية من فئة 500 ليرة سورية وما فوق من إصدارات عام 2013 وما بعد، إذ يقوم البنك المركزي بأخذ عمولة قدرها مئة ليرة سورية بشكل مباشر مقابل تبديل كل ورقة نقدية ممزقة أو مشوهة تنطبق عليها الشروط في الفقرة السابقة. على حد قوله.

وختم الخبير الاقتصادي حديثه مشيراً إلى أن مصرف سوريا المركزي يستبدل أيضاً الأوراق النقدية التي أصابها التلف نتيجة قوة قاهرة مثل الاهتراء من الرطوبة أو الحريق أو ما شابه، لكن بشرط أن يتم تقديم هذه الأوراق النقدية مرفقة ببيان وضبط شرطي وتصريح خطي عن المبالغ التي تزيد عن 5 آلاف ليرة سورية، منوهاً أن المصرف يأخذ عمولة مقدارها 10 بالمئة على المبالغ التي يوافق على استبدالها بعد تلفها نتيجة قوة قاهرة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة