شاب عربي يبتكر طريقة شبه مجانية لا تخطر على البال لتوليد الكهرباء والتجربة نجحت على عدة منازل بمنطقته!

7 سبتمبر 2023آخر تحديث :
شاب عربي يبتكر طريقة شبه مجانية لا تخطر على البال لتوليد الكهرباء والتجربة نجحت على عدة منازل بمنطقته!

شاب عربي يبتكر طريقة شبه مجانية لا تخطر على البال لتوليد الكهرباء والتجربة نجحت على عدة منازل بمنطقته!

في أحد الأمثال القديمة قيل: “الحاجة أم الاختراع ومن رحم المعاناة يولد الإبداع والأمل”. استنادًا إلى هذا المفهوم، تمكن شاب لبناني من الوصول إلى حلاً لأزمة الكهرباء التي تعاني منها بلاده بشدة. قام هذا الشاب بالتفكير خارج الصندوق وابتكر طريقة شبه مجانية وغير تقليدية لتوليد الكهرباء.

ووفقًا لتقارير إعلامية تسلط الضوء على قصة هذا الشاب اللبناني، فإنه نجح في ابتكار جهاز لتوليد الكهرباء من الرياح.

وتفسر التقارير أن الشاب “محمد السبسبي” نجح في توليد الكهرباء من خلال الرياح باستخدام مواد صديقة للبيئة. تمت التجربة بنجاح على 6 منازل سكنية في المنطقة التي يعيش فيها الشاب شمال لبنان.

ووفقًا للتقارير، استخدم الشاب “محمد” مروحة غير تقليدية يمكنها توليد الكهرباء باستخدام براميل بلاستيكية يتم التخلص منها بعد استخدامها.

يتسم الشاب “محمد” بشغفه بالفيزياء، وهذا الشغف دفعه إلى ابتكار جهاز غير عادي لتوليد الكهرباء باستخدام براميل بلاستيكية.

وبالنسبة لآلية توليد الكهرباء من الرياح باستخدام براميل البلاستيك، فإنها تعتمد على تحويل الطاقة الحركية للرياح إلى طاقة ميكانيكية باستخدام جهاز توربين هوائي عمودي محوري تم ابتكاره من قبل الشاب.

ولفتت إلى أن التوربين في هذه الآلية تمنح الطاقة إلى المولد الكهربائي الذي بدوره يقول بتحويل الحركة الدورانية إلى طاقة كهربائية يمكن استخدامها لإضاءة المنازل وتشغيل الأدوات الكهربائية المتنوعة.

ومن خلال جهاز تحكم ذاتي تتم عملية ضبط الطاقة الكهربائية وتنظيمها ليتم شحن البطاريات وتخزين الطاقة ومن ثم توزيعها من بعد على المنازل السكنية.

وبحسب التقارير فإن هذه التجربة نجحت حيث قام الشاب اللبناني بتوزيع الطاقة الكهربائية من بعد على ستة منازل سكنية تعود لعائلته في المنطقة التي يقطن فيها.

أما بالنسبة لميزات هذا الابتكار، أشار الشاب في حديث لوسائل إعلام إلى أن ما يميز التوربين هو أنه مصنوعٌ من مواد محلية قابلة لإعادة التدوير.

وأضاف: “فالبراميل البلاستيـ.ـكية تلعب دور الدافـ.ـعـ.ـات التي تتلقى طـ.ـاقـ.ـة الرياح بشكل عمودي وأفـ.ـقـ.ـي لتعطي للتوربين قـ.ـوة الدفع”.

ونوه في سياق حديثه لوكالة “الأناضول” التركية إلى أنه قام بتعزيز هذه القوة بالاعتماد على مبدأ عزم الدوران أي مضاعفة الدوران من أجل إنتاج طاقة كهربائية بأقل طاقة رياح متاحة.

تركيا بالعربي – متابعات

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة