سيدة سورية تحول فكرة بسيطة إلى مشروع ناجح تكسب منه آلاف الدولارات شهرياً وتنال شهرة واسعة (فيديو)

23 أغسطس 2023آخر تحديث :
سيدة سورية تحول فكرة بسيطة إلى مشروع ناجح تكسب منه آلاف الدولارات شهرياً وتنال شهرة واسعة (فيديو)

سيدة سورية تحول فكرة بسيطة إلى مشروع ناجح تكسب منه آلاف الدولارات شهرياً وتنال شهرة واسعة (فيديو)

مع واصل العديد من السوريين الاستمرار في دول الاغتراب واللجوء، تظل قصص النجاح ملهمة ومشجعة، حيث يروون قصصًا مبهجة تنبض بالتحدي والتفاؤل، ويحققون إنجازات بارزة في مجموعة متنوعة من المجالات في بلدان استضافتهم لبناء حياة جديدة.

في هذا التقرير، سنسرد حكاية إلهامية من نجاح سورية تأتي من ضمن قصص اللاجئين، وتتعلق بالسيدة “رزان الصوص”، المقيمة في المملكة المتحدة.

بناءً على التقارير الإعلامية، يتضح أن “رزان” لم تكن مستعدة لأن يُلصق بها لقب اللاجئة عندما وصلت إلى القارة الأوروبية. بدلاً من ذلك، أبدت رغبتها الشديدة في بدء حياة جديدة، وهو ما يظهر تصميمها وإصرارها على تحقيق النجاح.

تجاوزت “رزان” التحديات المادية والظروف الصعبة والمستقبل المبهم الذي كان ينتظرها عندما بدأت مشوارها كلاجئة. ومع كل هذه الصعوبات، استطاعت خلال وقت قصير تحويل فكرة بسيطة إلى مشروع مزدهر يجلب لها آلاف الدولارات شهريًا.

تلك هي إحدى قصص النجاح التي تبرز قدرة الإرادة والعزيمة على تجاوز الصعاب، حيث تجسد رحلة “رزان” تحول الحلم إلى واقع ملموس، مع تحقيق نجاح لافت بالرغم من التحديات

وبينت أنه وعلى الرغم من كافة الصعوبات المادية وضيق ذات اليد والمستقبل المجهول الذي كان ينتظرها في بداية رحلة اللجوء، إلا أنها نجحت خلال فترة زمنية قياسية أن تحول فكرة بسيطة إلى مشروع ناجح يدر لها آلاف الدولارات شهرياً.

وأضافت أن السيدة السورية “رزان الصوص” قامت بتطوير خبراتها السابقة في صناعة الجبنة العربية، بالإضافة إلى تنمية مهاراتها حتى وصلت إلى طريقة خاصة بها لصنع نوع من أنواع الجبن.

ولفتت التقارير أن “رزان” حاولت البحث عن عمل من أجل تأمين مستقبل عائلتها وأطفالها إلا أنه لم تنجح في ذلك نتيجة قلة فرص العمل في المملكة المتحدة، الأمر الذي دفعها للتفكير خارج الصندوق وتحويل فكرة بسيطة إلى مشروع ناجح.

ونوهت إلى أن السيدة السورية تمكنت بالفعل بعد فترة من تحويل فكرتها إلى مشروع على أرض الواقع، وأصبحت تنتج نوعاً فريداً من الجبن بأسلوب وبصمة خاصة بها.

ووفقاً للتقارير فإن “رزان” تمكنت من جذب البريطانيين إلى منتجها، حيث لاقى نوع الجبنة الذي تنتجه استحسان المجتمع بشكل كبير في مكان إقامتها.

وأشارت إلى أن السيدة “رزان” في الوقت الحالي لديها سمعة طيبة بعد أن نالت شهرة واسعة ليس فقط في مكان إقامتها وإنما في المدن والدول المجاورة أيضاً.

وبينت التقارير أن بعض الأشخاص من دول أخرى مجاورة للمملكة المتحدة باتوا يقصدون المدينة من أجل شراء نوع الجبنة الذي تنتجه السيدة “رزان الصوص”.

تركيا بالعربي – متابعات

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة