قاتلة للبشر والمحاصيل.. تعرف على القبة الحرارية التي تشهدها الدول العربية وتركيا ؟

14 يوليو 2023آخر تحديث :
قاتلة للبشر والمحاصيل.. تعرف على القبة الحرارية التي تشهدها الدول العربية وتركيا ؟

قاتلة للبشر والمحاصيل.. تعرف على القبة الحرارية التي تشهدها الدول العربية وتركيا ؟

أعلنت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية أن الأسبوع الأول من يوليو/تموز الجاري كان الأكثر سخونة في التاريخ، حيث تجاوزت درجات الحرارة الرقم القياسي السابق المسجل في أغسطس/آب 2016.

برنامج “شبكات” رصد تفاعل رواد منصات التواصل الاجتماعي مع موجة الحر، وتوقعت الأرصاد ارتفاع درجات الحرارة في تركيا و عدة دول عربية قد تصل إلى 50 درجة مئوية. وتُعرف هذه الظاهرة بالقبة الحرارية.

وفي تفسير هذه الظاهرة المشاهدة في الدول العربية، يشرح العلماء أن طبقات الجو العليا المعروفة بالستراتوسفير تكون درجات حرارتها منخفضة جدًا، بينما تكون درجات حرارة الطبقات السفلى المعروفة بالتروبوسفير عالية.

يؤدي الفرق الحراري بين الطبقتين إلى تشكل منطقة ضغط جوي عالٍ، حيث يرتفع الهواء الساخن من الأسفل إلى الأعلى ويتصادم مع المنطقة ذات الضغط الجوي العالي ويظل فيها. ونظرًا لأن الشمس تزيد من حرارته، فإن المنطقة ذات الضغط الجوي العالي تدفع الهواء الساخن للنزول إلى الأسفل، وفي ذلك الوقت يصبح أكثر ضغطًا ويتقلص حجمه ويزداد سخونة.

وقد تستمر هذه القبة الحرارية لأيام أو أسابيع، وقد تكون قاتلة لكبار السن وربما تؤثر على المحاصيل والغذاء أو تسبب حرائق في الغابات.

وفي تعليقات الناشطين على درجات الحرارة المرتفعة، ربط الناشط سعد الربيعي بين ارتفاع درجة الحرارة وقلة المناطق الخضراء، فقال: “طبيعي ترتفع درجات الحرارة في المدن، وخاصة بغداد، إذا ما عرفنا أن أكثر المساحات الخضراء والمتنزهات والبساتين والأشجار تم تجريفها! البيئة في العراق في خطر، خاصة بعد جفاف الأهوار ونهري دجلة والفرات”.

أما المغردة دنيا عقل، فاعتبرت أن الحر سببه عقاب إلهي وكتبت: “في شي بعد ما ضربنا! حتى الطبيعة عمتنتقم منا، دخلكن شو خطيتنا؟ حدا بيعرف”.

أما الناشط أحمد الغريب، فعلق بقوله: “عفية العراق ابتلى بالقبة البرلمانية والقبة الحرارية”.

بدورها، علقت ميريل ساخرة وقالت: “الحمد لله على نعمة البيت، في ناس غيرنا قاعدين بالشمس على شواطئ المالديف”.

يذكر أن الخبراء ينصحون بتجنب الأنشطة الخارجية خلال فترات النهار، والحفاظ على رطوبة الجسم بشرب كثير من السوائل.

تركيا بالعربي – متابعات

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة