الصدفة قادته الى الثراء راعي غنم سوداني.. يعثر على جرة ملئية بالذهب حولت حياته من فقير إلى مليونير

11 مارس 2023آخر تحديث :
الصدفة قادته الى الثراء راعي غنم سوداني.. يعثر على جرة ملئية بالذهب حولت حياته من فقير إلى مليونير

الصدفة قادته الى الثراء راعي غنم سوداني.. يعثر على جرة ملئية بالذهب حولت حياته من فقير إلى مليونير

تركيا بالعربي – ربا عز الدين

عثر شاب سوداني يعمل راعي أغنام، يعمل بولاية (سنار) على كنز من الذهب، حيث لم يتوقع الشاب السوداني الذي يبلغ من العمر 18 عاما، أن صدفة سعيدة ستقلب كيانه رأسا على عقب، وتحول حياته من فقير إلى ثري في لحظات.

ففي منطقة تسمى “فنقوقة الجبل” التي هي إحدى قرى منطقة “جبل موية” الواقعة على الجانب الغربي لولاية سنار على بعد (300) كلم جنوب العاصمة السودانية “الخرطوم”، تضاربت الروايات حول ما جرى مع هذا الفتى.

حيث قال البعض إنه «وجد بالصدفة جرة مليئة بالذهب، حيث حظي بفخارة أثناء استرخائه بعد أن جرفت السيول التراب حولها وما إن انكشف الجزء العلوي منها، حتى ضرب بعصاه الجزء المكشوف ليتفاجأ بوهج الذهب فأخرج الجرة وبداخلها أساور وقلائد وسبائك ذهبية مختلفة الحجم والوزن».

أما الرواية الثانية، فقد قام بسردها ابن عم الراعي وهذه الرواية مختلفة تماماً عن الرواية الأولى، فائلاً: ” إن الواقعة حدثت قبل أسبوع، و ذلك عندما كان ابن عمه يرعى غنم القوم مع صديقه في منطقة “فنقوقة الجبل”، صادف حينها رجلاً وصل إلى المنطقة على متن عربة نصف نقل، ثم بدأ بتشغيل جهاز يدوي للتنقيب عن الذهب، ولم يلبث إلا قليلاً حتى أصدر الجهاز صافرات تشير إلى وجود المعدن، فحمل ما يستطيع حمله وغادر المكان مسرعاً خوفاً على حياته، وتابع قريب الشاب أن ابن عمه الراعي وصديقه بدآ في البحث والتنقيب إلى أن وجدا الذهب أيضاً، وختم حديثه بأنهما توجها إلى مدينة سنجة حاضرة ولاية سنار لبيعه هناك.

الجدير بالذكر أن جبل (موية) يقع بولاية (سنار)، ويبعد حوالى 25 كلم عن النيل الأزرق ويشتهر الموقع بمدافنه الأثرية التي تعود إلى مملكة سنار أو سلطنة الفونج (1504- 1821).

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.