بيل غيتس يحذر العالم ويكشف عما قد يحدث في العالم 2023

24 يناير 2023آخر تحديث : الثلاثاء 24 يناير 2023 - 9:08 مساءً
بيل غيتس
بيل غيتس

بيل غيتس يحذر العالم ويكشف عما قد يحدث في العالم 2023

جدد الملياردير الأمريكي، بيل غيتس، أمس الإثنين، تحذير من الوباء القادم، ودعا دولة بعينها إلى رمي الخلافات الداخلية لقادتها والاستعداد الكبير، مؤكداً أنه سيكون من صنع البشر.

بيل غيتس يحذّر أستراليا

ونشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن غيتس الذي تحدث في معهد Lowy Institute في سيدني الأسترالية، يوم الإثنين، طالب قادة البلاد في أستراليا لتنحية خلافاتهم والاستعداد للقادم.

وأوضح غيتس أن العالم يجب أن يأخذ وباء كوفيد مثالاً من أجل تحسين التعاون العالمي وكيفية الاستجابة للأوبئة القادمة الأكثر خطورة، حسب وصفه.

وقال غيتس: “قارن التكلفة الاقتصادية للاستعداد للخطوة التالية، الخسارة الاقتصادية التي تزيد عن 10 تريليونات دولار أمريكي”، في إشارة لما خسره العالم خلال جائحة كورونا.

وبالوقت نفسه أشاد غيتس بخطة عمل أستراليا خلال الجائحة، وأضاف: “بعض الأشياء البارزة هي أن أستراليا وحوالي سبع دول أخرى قامت بإجراء تشخيصات على نطاق السكان في وقت مبكر ولديها سياسات الحجر الصحي، هذا يعني أنك أبقيت مستوى الإصابة منخفضًا في تلك السنة الأولى عندما لم يكن هناك لقاحات.”

وأوضح أن وجود نظام سياسي عالمي مستقر هو أمر أساسي للتعامل مع للأوبئة القادمة، إلا أنّه حذر من أن عدم وجود ذلك الاستقرار قد يهدد العالم خلال ظهور الوباء الجديد.

وغيتس الذي وعد بالتبرع بنصف ثروته للأعمال الإنسانية، انتقد العالم من عدم الإنفاق في مجال الصحة، داعياً إلى تعزيز الموارد لمنظمة الصحة العالمية.

التنافس الأمريكي الصيني

وتطرق غيتس إلى التوترات بين أمريكا وحليفتها أستراليا من جهة والصين من جهة ثانية، حيث اعتبر أن على الطرفين العمل في نهج سياسي أكثر تصالحية وتعاون، لا سيما بمشكلات عالمية مثل تغير المناخ.

وقال غيتس: “أرى صعود الصين على أنه انتصار كبير للعالم … العقلية الحالية للولايات المتحدة تجاه الصين، والتي يتم تبادلها مع الصين، هي نوع من عقلية الخسارة”.

توقعات غيتس الصائبة

وكان الملياردير الأمريكي، بيل غيتس، حذر العام الفائت من متحور كورونا الذي اعتبره “الأسوأ”.

كما حذر غيتس قبل ذلك من أن الوباء القادم يمكن أن يكون “سلاحاً إرهابياً بيولوجي من صنع الإنسان”، أو قد ينشأ من “فيروس نعرفه بالفعل”.

وعرف عن غيتس أن حذر عام 2015 من أن وباء قادم سيؤثر على العالم ويختبر جدية الاستعداد لمواجهة مثل هذه الأوبئة من قبل الدول، وأعاد تأليف كتاب “كيف نتصدى للوباء القادم”.

غيتس تخلى عن نصف ثروته

وكان الملياردير غيتس، التزم العام الماضي بالتخلي عن نصف ثروته لمؤسسة غيتس، وقال الرجل المتواجد في قائمة أثرياء العالم إنه “ملتزم” برد أمواله إلى المجتمع.

وتعمل جمعية غيتس في عدد من الدول، من أجل مكافحة الأمراض مثل الملاريا، وتحسين التعليم، ومعالجة مشاكل الصرف الصحي. وصنفت في عام 2020 بأنها ثاني أكبر جميعة خيرية في العالم، بأصول قيمتها 49.8 مليار دولار، كما يدعمها أثرياء آخرون مثل وارن بافيت.

وأصبحت الجمعية أكبر المانحين، من القطاع الخاص، لمنظمة الصحة العالمية، وهي الثانية مطلقاً بعد الولايات المتحدة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.