اليونان تستعد للتنقب في إيجة فهل دقت طبول الحرب بين تركيا واليونان؟

9 نوفمبر 2022آخر تحديث : الأربعاء 9 نوفمبر 2022 - 5:34 مساءً
Osman
أخبار تركياتركيا والعرب
اليونان تستعد للتنقب في إيجة فهل دقت طبول الحرب بين تركيا واليونان؟

اليونان تستعد للتنقب في إيجة فهل دقت طبول الحرب بين تركيا واليونان؟

أثار إعلان اليونان اعتزامها بدء التنقيب عن الطاقة في منطقة متنازعة عليها مع تركيا، المخاوف من تأجج وتصاعد التوتر بين البلدين الجارين، لا سيما وأن هذه الخطوة من قبل أثينا تأتي بعد أيام من تصريح للرئيس التركي، رجب طب أردوغان، قال فيها إن بلاده ستتخذ الخطوات اللازمة في حال استمرت التهديدات اليونانية ضدها، مؤكدا أن “للصبر حدودا”.

وفي حوار تلفزيوني مساء الاثنين، أكد رئيس وزراء اليونان كيرياكوس ميتسوتاكيس أن بلاده تعتزم بدء التنقيب عن الغاز الطبيعي في جنوب غربي جزيرة كريت خلال الأيام المقبلة بحسب موقع أخبار تركيا.

وقال ميتسوتاكيس إن الهدف هو معرفة إذا كان يمكن لليونان استخراج الغاز الطبيعي في وقت أزمة الطاقة، بحسب ما نقلته شبكة الجزيرة القطرية.

وهذا الأمر يعد مهما ليس فقط بالنسبة لليونان، ولكن أيضا للاتحاد الأوروبي الذي يمتلك مخاوف كبيرة حاليا بشأن الطاقة، خاصة بعد اندلاع الحرب في أوكرانيا منذ أكثر من 8 أشهر.

وتم تكليف شركة إكسون موبيل الأميركية للنفط بالتنقيب عن الغاز بالتعاون مع شركة الطاقة الحكومية “إيدي”.

ومن شأن التنقيب عن النفط تأجيج الخلاف بين اليونان وتركيا اللتين تبادلتا التهديدات في الفترة الماضية على خلفية اتهام أنقرة أثينا بتسلح جزرها شرق بحر إيجة بشكل غير قانوني، وهو أمر محظور بموجب معاهدة لوزان لعام 1923 ومعاهدة باريس لعام 1947.

وقبل أسابيع، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستتخذ الخطوات اللازمة في حال استمرت التهديدات اليونانية ضدها، مؤكدا أن “للصبر حدودا”.

ويشكل الغاز شرق البحر المتوسط نقطة خلاف وتنافس شديد بين الدول المطلة على المنطقة، خاصة أن الدراسات والأبحاث تشير إلى غناها الكبير بالموارد. ويدور نزاع بين أنقرة من جهة وأثينا ونيقوسيا من جهة أخرى حول الحدود البحرية.

ووفقا لاتفاق مع حكومة الوفاق في ليبيا عام 2019، رفضت تركيا أن تكون لليونان منطقة اقتصادية خاصة جنوب كريت وفي جزر يونانية أخرى، ويعتقد أن المنطقة غنية برواسب الغاز الطبيعي. ودان الاتحاد الأوروبي الاتفاق وقتها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.