السوريون في تركيا.. انتشار تجارة المستعمل لدواعي السفر

3 نوفمبر 2022آخر تحديث : الخميس 3 نوفمبر 2022 - 4:51 مساءً
السوريون في تركيا.. انتشار تجارة المستعمل لدواعي السفر

السوريون في تركيا.. انتشار تجارة المستعمل لدواعي السفر

تركيا بالعربي – متابعات

يزداد في أوساط السوريين في تركيا عرض الأثاث المستعمل للبيع نتيجة اضطرار ورغبة كثير منهم في السفر إلى أوروبا للبحث عن ملاذ جديد بعد تدهور أوضاعهم الاقتصادية والمعيشية في تركيا.

تجارة المستعمل ليست جديدة على الأسواق التركية إلا أن الجديد مؤخراً عرض السوريين الأثاث بطريقة ملفتة ضمن مواقع التواصل.

في غضون ذلك، امتهن كثير من السوريين تجارة المستعمل في ظل وفرة المعروض وقلة فرص العمل، ويلعب بعضهم دور الوساطة بين البائع والمشتري للحصول على مبلغ من المال (عمولة) من الطرفين، بينما افتتح البعض منهم متجراً خاصاً لبيع المستعمل.

واللافت، على الرغم من زيادة العرض إلا أن الأسعار لا تزال مرتفعة بالنسبة للزبائن، وفقاً لعدد من التجار والوسطاء والزبائن.

الوساطة أو “الدلالة” مهنة جديدة في تجارة المستعمل

يعمل عمر العلي، سوري مقيم في ولاية أضنة، دور الوساطة بين تجار المستعمل وأصحاب الأثاث المعروض من خلال مجموعات الواتساب.

يكون دور الوسيط عرض الأثاث على التجار والزبائن مقابل الحصول على أجر مالي من الطرفين.

ويقول عمر (40 عاماً)، وهو رب أسرة مكونة من أربعة أطفال، إن حالي كحال كثير من الشباب ممن وجدوا العمل بالوساطة مصدر رزق.

ويضيف في حديثه لموقع “تلفزيون سوريا”، أن هذا العمل ليس فيه خسارة أو تأمين رأس مال للعمل، وهو فرصة نشأت في ظل الظروف الصعبة.

ويشير عمر إلى أن العروض كثيرة ومعظمها أثاث منزلي اضطر أصحابه للسفر بداعي السفر إلى أوروبا.

ويوضح أن زيادة العرض لم تفض إلى انخفاض الأسعار، أولاً لأن أصحاب العفش في ظل ارتفاع الأسعار يظنون أنهم سيبيعون الأثاث بالسعر نفسه الذي اشتروا به الأثاث قبل سنوات أو أشهر.

وبحسب عمر، يلعب عامل الزمن دوره في هذه التجارة، فأصحاب الأثاث التركي لديهم وقت للمناورة والحصول على السعر الجيد.

أما السوريون فمجبرون بإخلاء المنزل والسفر لذلك يتم وضع الأثاث أمانة عند الأقارب أو الأصدقاء، وبالتأكيد لن تكون الفترة طويلة.

مهنة جديدة تنتشر في أوساط السوريين

وجد المدرس مصطفى الخلف، سوري مقيم في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، في تجارة الأثاث المستعمل فرصة عمل بعد أن فقد عمله في التدريس قبل عامين، وبات مصدر رزق يعيل فيه أسرته.

يقول مصطفى افتتحت مستودعاً لجمع الأثاث قبل عرضه على تجار المفرق.

ويضيف بدأت بشراء كميات كبيرة وتخزينها بعدما استدنت مبلغاً من المال لتوسيع المستودع.

ويشتكي مصطفى من سوء حظه في هذه المهنة التي لم ينجح بها، ويقول كنت أسمع سابقاً أن تجار المستعمل يحصلون على أرباح عالية لكن للأسف يبدو أنني اخترت التوقيت الخاطئ.

ويوضح قائلا إن زبائني هم من السوريين وفي ظل غلاء المعيشة هناك إقلاع كبير منهم على شراء أي شيء غير الاحتياجات الأساسية، أما الأتراك هم يتجهون إلى تقسيط الأثاث الجديد.

كانت خطة مصطفى أن يقوم بالتسوق وشراء الأثاث المستعمل وتخزينه في المستودع ومن ثم عرضه على تجار المفرق والزبائن، ولكن الإقبال “كان منخفضاً” على حد تعبير مصطفى.

ويقول مصطفى كان هدفي تأمين دخل لي ولأسرتي، ولكن كانت النتيجة عكسية، مشيرا إلى أن الخبرة تلعب دوراً كبيراً في تجارة المستعمل.

“مستعمل.. ولكن الأسعار ليست رخيصة”

أم علاء، امرأة سورية، تزور متاجر المستعمل للبحث عما يناسبها من أثاث لأنها لا تملك القدرة المالية على شراء أثاث جديد لمنزل ابنها المقبل على الزواج.

تشتكي أم علاء من ارتفاع أسعار الأثاث المستعمل في تركيا، وتقول لم تعد الأسعار “منطقية” تحت ذريعة أن هناك غلاءً عاما.

وتقول أم علاء اتفقت مع أهل العروس على شراء الأثاث من المستعمل، ولكن فوجئت بالأسعار أنها تقارب بشكل كبير الأثاث الجديد.

وتضيف، بدأت أتابع مجموعات على “الواتساب” و”الفيسبوك” بحثاً عما يلزمني بسعر أفضل من المتاجر.

بحسب أم علاء، في السابق كان بالإمكان أن يأثث العريسان منزلاً بسعر تقريبي سبعة آلاف ليرة تركية (الدولار يساوي 18.5 ليرة تركية)، أما اليوم لم يعد يكفي هذا المبلغ لشراء غرفة نوم مستعملة.

وتنتشر في الآونة الأخيرة مجموعات “الواتساب” لبيع المستعمل، الأمر الذي يساعد في منع استغلال التجار لأصحاب الأثاث وللمشترين.

ويعرض تجار المفرق وأفراد الأثاث في هذه المجموعات بشكل مباشرة مع صور ورقم هاتف للتواصل.

النساء يدخلن على خط تجارة المستعمل

عبير الخليل، مقيمة في الريحانية القريبة من الحدود السورية، أجبرتها ظروفها الصحية للتوقف عن العمل الزراعة بعدما كسرت قدمها.

تقول عبير، أم لخمس بنات وزوجها متوفى، وجدت في تجارة المستعمل من ملابس “بالة” وأثاث فرصة تحقق دخلاً مقبولاً، وأهم ما في الأمر أن العمل من المنزل.

وتضيف في حديثها لموقع “تلفزيون سوريا”، تشهد هذا الفترة زيادة كبيرة في عروض بيع المستعمل من قبل السوريين بسبب دواعي السفر.

جانب مما تعرضه عبير الخليل للبيع في “مجموعات الواتساب” (من هاتف عبير)
وتوضح عبير، هناك أشخاص يخجلون من الشراء بشكل مباشر ممن يعرضون البضاعة، لذلك يتواصل الزبائن معي لشراء المستعمل ثم يشترونها مني مقابل مبلغ يتراوح بين 20 إلى 50 ليرة تركية.

وعلى الرغم من الدخل المالي الذي تجنيه عبير لا يسد كل احتياجاتها إلا أنه يساعدها نسبياً، وتأمل أن يتطور عملها وتزداد الأرباح مع الزمن.

أسواق المستعمل في تركيا

تنتشر أسواق المستعمل في معظم المدن التركية وتعتبر أسواق ولاية أضنة من أكبرها، حيث يجمع تجار المستعمل بضائع من ولايات غازي عنتاب وأنطاكيا والعثمانية وكلس ومرسين، وفق ما ذكر الوسيط عمر العلي.

إضافة إلى سوق المستعمل هناك سوق الأحد (بازار) في أضنة يعرض فيه كل أنواع الأثاث من سجاد وأدوات كهربائية وألعاب أطفال وغيرها.

ويبلغ عدد السوريين في تركيا نحو 4 ملايين نسمة وفقاً للإحصائيات الرسمية ويتوزعون بين إسطنبول والولايات الجنوبية.

وشهد هذا العام موجة كبيرة من مغادرة السوريين في تركيا إلى أوروبا في ظل غلاء المعيشة والتضخم وحملات التضيق، تقدر الأعداد غير الرسمية بعشرات الآلاف.

المصدر: تلفزيون سوريا

انتهى اجتماع مدير الهجرة وقرارات هامة جداً بشأن السوريين

عُقِد اجتماعاً بين لجنة التواصل في الجالية السورية وأعضاء من الهيئة الاستشارية من الجانب السوري والسيد محمد أرقوج مدير الهجرة في ولاية غازي عنتاب من الجانب التركي.

وتم طرح ومناقشة بعض القضايا التي تهم السوريين في ولاية غازي عنتاب ومنها :

1 – إمكانية إعطاء مهلة للمتأخرين عن العودة من إجازات زيارات العيد إلى سوريا بسبب قطع الطرقات في المناطق المحررة بسبب الاشتباكات الأخيرة.

– يمكن بحث الأمر مع الجهات المختصة والنظر في ذلك.

2 – حجز موعد تحديث البيانات يستغرق مدة طويلة تصل أحياناً إلى خمسة أشهر تقريباً.

– أكد مدير الهجرة أنه تم فتح مركز جديد وسيتم فتح مركز آخر من أجل إفساح المجال لمنح مواعيد أكثر لتحديث البيانات.

– أما بالنسبة لحجز الموعد لتثبيت العناوين فهو لا يستغرق أكثر من يوم واحد، وحتى أحياناً يتم استقبال المراجعين بدون موعد وذلك في ساعات الصباح عند عدم وجود ضغط من المراجعين.

3 – تجديد الإقامة السياحية يتم إعطاء مدد قصيرة ستة أشهر فقط.

– في حالة تجديد الإقامة القديمة التي تعود لما قبل شهر شباط من العام الحالي فيتم منح مدة عام على الأقل في التجديد وبالنسبة للأوراق المطلوبة للتجديد سيتم الاكتفاء بعنوان النفوس من آ-دولت و فاتورة ( كهرباء أو ماء أو انترنت ) وسيتم إلغاء طلب العقد المصدق من النوتر أو النمرة تاج من البلدية منهم، أما بالنسبة للإقامات لأول مرة أو تجديد الإقامات الصادرة بعد شهر شباط 2022 فيتم منح ستة أشهر لأول مرة ومن ثم يتم تقدير ذلك حسب وضع وسبب طلب الإقامة ومدة إقامته في تركيا.

– بناء على التعليمات الجديدة الخاصة بمنح الإقامة السياحية بعد شهر شباط لعام 2022 يجب أن يكون هناك حساب بنكي فيه مبالغ مالية تغطي مصاريف مدة الإقامة المطلوبة.

4 – إصدار الإقامات السياحية وطباعتها يستغرق عدة أشهر.

– عادةً ومن المفروض ألا يستغرق ذلك أكثر من أسبوع إلى أسبوعين، وإذا كان هناك حالات تتكرر وتستغرق مدة أطول سيتم متابعة ذلك مع الإدارة العامة ويمكن الاتصال على الرقم 157 للاستفسار عنها أيضاً.

5 – إذن السفر لا يُعطى لكل أفراد العائلة، رغم تقديم طلب لجميع أفراد العائلة أحياناً.

– غالباً يكون هناك مشكلة خاصة بأحد أفراد العائلة الذي لايتم منحه الأذن (وجود كود على سبيل المثال) أو لم يتم استكمال الإثباتات المطلوبة.

6 – المولود السوري خلال فترة الترشيح للحصول عاى الجنسية الاستثنائية لا يتم إلحاق ملفه مع العائلة.

– ليست هناك مشكلة بضم ملف المولود أثناء تقديم الأوراق أو بعد الحصول على الجنسية، لكن هناك صعوبة في الضم أثناء المراحل خاصةً إذا حصل المولود على كملك الحماية المؤقتة.

7 – أسباب إزالة عناوين السوريين الذين ثَبَّتوها عن طريق آ-دولت.

– تمت إزالة كافة العناوين التي تم تثبيتها عن طريق آ-دولت وذلك بسبب الشكاوي التي وردت لإدارة الهجرة حيث تم تقييد عناوين لعائلات عن طريق سماسرة على عناوين غير صحيحة أو بشكل مخالف أو احتيالي ويلزم إعادة تثبيت العنوان عن طريق مكاتب النفوس في الهجرة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.