“تم إنهاء الحماية المؤقتة”!… إجراء جديد تقوم به إدارة الهجرة التركية..ما القصة؟

29 يونيو 2022آخر تحديث : الأربعاء 29 يونيو 2022 - 9:27 مساءً
OBK
أخبار تركيا
الكملك
الكملك

“تم إنهاء الحماية المؤقتة”!… إجراء جديد تقوم به إدارة الهجرة التركية..ما القصة؟

تركيا بالعربي – خاص

قامت إدارة الهجرة التركية بتنظيم وتطبيق إجراء جديد بخصوص اللاجئين تحت عنوان “تم إنهاء الحماية المؤقتة”، حيث تقوم بإرسال تبليغات الى منازل أشخاص محددين لتخبرهم بأنه تم إنهاء حمايتهم المؤقتة وإبطال بطاقات الكمالك الخاصة بهم.

ما أسباب هذا التبليغ؟

ذكر أحد السوريون قد وصله تبليغ وعدة أوراق مرفقة الى المنزل تخبره بإبطال الكملك الخاص به وانهاء الحماية المؤقتة.

وبعد إطلاعه على الأوراق، تضمنت إحدى الأوراق عدة أسباب لإنهاء الحماية وهي:

العودة الى بلده بشكل طوعي

القبول لأسباب إنسانية او إعادة التوطين في بلد ثالث

رحيل الى بلد ثالث

في حال الموت

الحصول على حق الإقامة مع أحد أنواع الإقامة القانونية الأخرى في قانون الأجانب والحماية الدولية رقم 6458

حصوله على الجنسية التركية

يحق استبعاد هذا المواطن من قانون الحماية الدولية المؤقتة وفقاً للمادة 8 من الدستور

لم يفي ثلاث مرات متتالية بالزامه بالتبليغ دون عذر

 

1 - تركيا بالعربي

2 - تركيا بالعربي

وأضاف انه تم تحديد السبب الأخير ووضع إشارة بجانبه بأنه “لم يفي ثلاث مرات متتالية بالتبليغ دون عذر”، وقد أفصح هذا المواطن بأنهم وصلوا الى منزله ثلاث مرات متتالية للتحقق من العنوان ولم يجدوه في المنزل.

واتضح لإدارة الهجرة بأن هذا الشخص معلومات عنوانه زائفة ولا يقيم فيه نهائياً بالتزامن مع عدم وصولهم أي معلومات جديدة عنه حول هذا المضمار.

في حال وصول التبليغ مالذي يجب فعله؟

وورد في ذات الورقة في السطر الأخير ملاحظة بسيطة مذكورٌ فيها، بأنه “يمكن للأجانب الذين تم إبطال حمايتهم بتقديم طلب الى المحكمة الإدارية في المكان الذي يوجد فيه مكتب الحاكم في غضون 30 يوماً من التبليغ بالقرار” ، لمحاولة استعادة الحماية في حال كان هناك أسباب مثبتة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.