فيصل المقداد يتحدث عن المنطقة الآمنة التركية

31 مايو 2022آخر تحديث : الثلاثاء 31 مايو 2022 - 10:25 صباحًا
OBK
أخبار سوريا
نائب وزير خارجية بشار الأسد فيصل المقداد
نائب وزير خارجية بشار الأسد فيصل المقداد

فيصل المقداد يتحدث عن المنطقة الآمنة التركية

تركيا بالعربي – متابعات

علق وزير خارجية حكومة نظام الأسد، فيصل المقداد خلال لقائه بمعاون الرئيس الإيراني، رئيس منظمة حماية البيئة، علي سلاجقة، على العملية العسكرية التركية التي يجري الحديث عن شنها في سوريا.

وقال المقداد، أمس الإثنين، إن “ممارسات النظام التركي الاستعمارية في المنطقة تلحق أضراراً بيئية واقتصادية كبيرة في كل من سوريا والعراق وإيران ودول أخرى”.

وتابع إن محاولات إنشاء ما تسمى “منطقة آمنة” في شمالي سوريا سيؤدي إلى إحداث تغييرات ديموغرافية وبيئية خطيرة في دول المنطقة، وفق زعمه.

العملية العسكرية التركية في سوريا
وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في 23 من أيار الحالي، عن الاستعدادات لعملية عسكرية جديدة في شمالي سوريا من أجل توسيع المنطقة الآمنة، التي أنُشئت عبر عمليات “درع الفرات” و”غصن الزيتون” و”نبع السلام”.

وأمس الإثنين، قال الرئيس التركي، إن إنشاء منطقة آمنة في سوريا على الحدود الجنوبية لبلاده بعمق 30 كم بات “ضرورة ملحة”.

جاء ذلك في اتصال هاتفي الإثنين، بين الرئيسين التركي والروسي، بحسب بيان صادر عن الرئاسة التركية.

وأوضح أردوغان أنه لم يتسن إنشاء منطقة “مطهرة من الإرهاب” بعمق 30 كم على الحدود السورية، مضيفا أن “جعل هذه المنطقة آمنة بات ضرورة ملحة”.

من جانبه، علق وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، حول بدء عملية عسكرية جديدة في سوريا بأن تركيا لا يمكنها الانتظار حتى تتم مهاجمتها من قبل وحدات حماية الشعب في سوريا.

وأشار جاويش أوغلو إلى أن كلاً من الولايات المتحدة وروسيا لم تفيا بالوعود المقطوعة في إيقاف الهجمات القادمة من مناطق سيطرة وحدات حماية الشعب شرق الفرات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.