صحفي سوري يكشف عن مقاطع تضمن بقاء السوريين في تركيا ويجب الحذر من هذه الأمور فمصيرها الترحيل

16 مايو 2022آخر تحديث : الإثنين 16 مايو 2022 - 8:42 صباحًا
Ayham
أخبار تركيا
السوريون في تركيا
السوريون في تركيا

نشر الصحفي السوري “أحمد الأشقر” على حسابه في وسائل التواصل، عدة نقاط مهمة داعياً السوريين في تركيا الاخذ بها خلال الفترة القادمة، والحذر من الإنجرار وراء الشائعات المتداولة بكثرة بما يخص التواجد السوري في تركيا هذه الأيام.

وقال ” الأشقر” موضحاً قضية ترحيل اللاجئين : ” إن كل مايُشاع عن ترحيل السوريين من تركيا، هو فقط كلام في مُجمله خاص بالسياق السياسي والاستهلاك الإعلامي وفق توجه تركيا الحالي (فترة ماقبل الانتخاب) ، وأن موضوع ترحيل 1.5 مليون لاجئ فقاعة كبيرة تخدم الأجندة السياسية لاحزاب السلطة والمعارضة لاأكثر وهي مادة دسمة تدعم هذا الملف”.

وأشار “الأشقر” الى أهمية التواجد السوري في تركيا من الناحية الاقتصادية بقوله : ” السوريون في تركيا هم قوة استراتيجية وثقل اجتماعي واقتصادي كبيرة، ولهم قوتهم والثمرة المستفادة منهم في نهضة الاقتصاد خلال العشر سنين الماضية”.

ونوَه الصجفي السوري لإدراك الأحزاب السياسية في تركيا، ثِقل و أهمية ملف السوريين بقوله : ” ليعلم الجميع أن ائتلاف السلطة والاحزاب الكبرى المعارضة تعلم قوة ملف السوريين وكيفية تسخيريه لصالحها لذلك نسمع تصريحات مطمئنة بين الفينة والأخرى مناقضة لتصريحات أخرى عنصرية”.

وقدَم الأشقر في منشوره نصائح للسوريين في تركيا، داعياً إياهم للإلتزام بقوانين الدولة والتصرف بعقلانية، وعدم الدخول في مشاكل مهما كانت بسيطة خلال هذه الفترة الحساسة حتى لا يؤدي ذلك الى الإحتجاز أو الترحيل حسب قوله.

وأكد “الأشقر” على إتباع الإجراءات القانونية في مجال العمل والدراسة وما الى ذلك بقوله : ” عليك السعي لتحصين موقفك القانوني، بالحصول على تصريح عمل وسيكورتا او الحصول على قيد جامعي فعال وأعلم أن السعي للخروج من تركيا في هذه الظروف خيار استراتيجي لكن غير متاح للغالبية العظمى لكن اعمل عليه وإن لم تستطيع فاعمل على الحفاظ على نفسك”.

الرئيس أردوغان يكشف عن خطة العودة الطوعية للسوريين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.