تم إزالة 15 ألف طلب جنسية.. تصريحات رسمية عاجلة بشأن إزالة ملفات الجنسية والأسباب وراء القرار

13 مايو 2022آخر تحديث : الجمعة 13 مايو 2022 - 12:04 مساءً
جوكشا أوك المدير العام للاندماج والتواصل
جوكشا أوك المدير العام للاندماج والتواصل

تم إزالة 15 ألف طلب جنسية.. تصريحات رسمية عاجلة بشأن إزالة ملفات الجنسية والأسباب وراء القرار

تركيا بالعربي

قال المدير العام للاندماج والتواصل في رئاسة الهجرة التركية غوكتشي أُك: لقد أزلنا ملفات الجنسية لنحو 15 ألف شخص أغلبهم من السوريين.

وتابع المسؤول التركي بحسب ما ترجم موقع تركيا بالعربي لقد “أعدنا تقييم الطلبات لتحديد أولئك الذين يهددون الأمن التركي أو يدعمون المنظمات الإرهابية”.

وأضاف تم إرسال رسالة “تم إلغاء معاملتك”‘ إلى آلاف الأشخاص ممن ما زالت ملفات الحصول على الجنسية التركية الاستثنائية على السيستم، وخاصة السوريين ،

وأضاف أنه وبينما تم إرسال هذا التحذير إلى 1400 لاجئ من غازي عنتاب وحدها ، فقد علم أن هذا العدد تجاوز 15 ألفًا إلى جانب اسطنبول وأنقرة وإزمير وهاتاي وكيليس وشانلي أورفا وأضنة ومرسين.

وأدلى نائب مدير عام الاندماج والاتصال بمديرية إدارة الهجرة الدكتور غوكتشي أُك إنهم ذهبوا إلى هذا الإجراء من أجل إعادة تقييم جميع التطبيقات.

وأضاف أوك أن الأفراد الذين تم منحهم الجنسية التركية سابقاً وتبين أنهم يهددون الضمان الاجتماعي أو يدعمون المنظمات الإرهابية من خلال عدد من أحداث التحريض سيخضعون أيضًا للتحقيق في نفس النطاق.

وقال جوكتشي أوك، “إننا نقوم بهذا الإجراء من أجل سلام شعبنا ” .

إزالة ملفات الجنسية التركية نصائح ذهبية يجب القيام بها فوراً

تركيا بالعربي

تفاجئ الكثير من السوريين اللاجئين في تركيا، اليوم الخميس، بإزالة ملفاتهم المتعلقة بالحصول على الجنسية التركية من نظام ملفات الجنسية التركية، دون توضيح الأسباب التي أدت لذلك.

وقال الخبير السوري في ملفات التجنيس والاقامات “أحمد جميل نبهان” في تصريح خاص لموقع “تركيا بالعربي” عن هذا الشأن : ” أن معظم ملفات الأشخاص الذين تم تحريك ملفاتهم في نظام الحصول على الجنسية التركية، هي ملفات قديمة و عالقة من الواصلين الى المرحلة (الرابعة أرشيف)، وأيضاً أصحاب الملفات الجديدة والذين تم إشعارهم بأن ملفاتهم انتقلت الى مرحلة ” Kaldır mıştır” أو كما يُطلق عليها السوريين (مرحلة الإزالة)”.

إجراءات يجب اتباعها فورا

من جهته طرح الكاتب والصحفي التركي جلال دمير عبر صفحته الرسمية في الفيسبوك بعض الحلول التي قد تفيد السوريين الذين تمت إزالة ملفات الجنسية التركية الخاصة بهم اليوم.

وذكر دمير ما يلي:

ماذا يستطيع أن يعمل أصحاب ملفات الجنسية التركية المزالة ؟

كتب الصحفي التركي جلال دمير أجوبة واقتراحات عديدة بخصوص إزالة ملفات الجنسية التركية جاء منها:

يحق لمن تمت إزالة ملفه توكيل محامي وذلك بعد قرار إلغاء الملف بستين يوم حصرا.

قرار إزالة الملف هو قرار إداري وليس قضائي. لذلك الاعتراض يكون للقرار الإداري في المحكمة الإدارية
ويجب على الشخص استلام قرار الإزالة واعطاءه للمحامي او توكيل المحامي لكي يستلم القرار لكي يتمكن المحامي من الاعتراض على القرار.

توكيل محامي مختص بشؤون الأجانب مهم. لان معظم المحامين ليس لهم علم بشؤون اللاجئين وبهذه الطريقة لا يعرف كيفية التصرف ولا يتمكن من الوصول إلى نتيجة.

إزالة ملفات الجنسية التركية لا يعني إغلاق ملف الجنسية نهائياً بل هي نهاية إجراءات إدارية وبداية إجراءات قضائية.

إزالة ملف الجنسية التركية هو أمر يخص النفوس والولاية وليس له علاقة بدائرة الهجرة.

إزالة ملف الجنسية له أسباب عدة منها رأي الولاية بالملف، بالإضافة لرأي الامن والجهات الاستخباراتية وباقي الدوائر.

وأضاف دمير، أن كل شخص حسب وجوده يتم اخذ المعلومات بحقه، على سبيل المثال الشخص الذي له عضوية في منظمة مجتمع مدني يتم طلب الرأي الخاص من قبل النفوس من إدارة الجمعية بحق الشخص.

وكلما ازداد نشاط الشخص تطول مدة الأرشيف حتى الأشخاص الذين حصلوا على عدة خطوط هاتف لا يعامل كالحاصل على خط واحد فقط.

الجهات الرسمة التي يتم اخذ المعلومات بحق الشخص من خلالها : الامن، القضاء ، إدارة المعابر، الاستخبارات، إدارة الجمعيات، المالية، إدارية شؤون الاجتماعية، لجنة الولاية، إلخ….

واختتم دمير حديثه بالقول: على جميع الأحوال نتمنى تجنيس جميع الأجانب المقيمين في بلادنا بدون استثناء وهذا ليس صعب على الدولة.

وختم قوله عدد سكان تركيا 84 مليون ماذا لو أصبح العدد 90 مليون.

من جهته قال الخبير القانوني أحمد جميل نبهان لموقع تركيا بالعربي بخصوص مرحلة “(مرحلة الإزالة) يوضح “النبهان” بقوله : ” هذه المرحلة ليست مرحلة إزالة كما يعتقد أغلب الناس، إنما هي مرحلة تجميد الملفات، حيث يتم تجميد ملف الجنسية قبل الإنتقال الى مرحلة (الأرشيف) وخلالها يتم التحري و البحث عن الشخص المُرشح للجنسية في مؤسسات الدولة من حيث سِجله الأمني و المبالغ التي أودعها في البنوك إن وجد، ويجري تواصل مع مؤسسات الدولة الحكومية لجلب معلومات مختلفة عن الشخص المُرشح للجنسية”.

وتابع “النبهان” بخصوص مرحلة الإزالة وذكر بعض أسباب التأخير في هذه المرحلة وبنفس الوقت معظم الناس يعتقدون أنه تمت إزالة ملفهم نهائياً قائلاً : ” التأخير الحاصل في هذه المرحلة يكون من عدة أسباب، منها أن ينسى الموظف في المؤسسة و المُكلف بالرد وإعطاء المعلومات عن الشخص المُرشح بسبب كثرة الملفات، وربما تمتد المدة الى أشهر وتصل الى سنوات، وهناك حالات من الإهمال أيضاً من قِبل الموظفين ما يؤدي الى تأخير الملفات لفترات طويلة جداً، أو يكون التأخير بسبب ظروف سياسية أو أمنية أو فعلاً يوجد إشكال بنقطة معينة بالنسبة للشخص المُرشح”.

وبحسب ما قال “النبهان” لموقع “تركيا بالعربي” : ” أعتقد أنه سيتم تحريك جميع الملفات بكافة مراحلها و أيضاً سيكون هناك ترشيحات جديدة بسبب اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية التركية، و برأيي الشخصي كل شخص يُقدم مساهمة ملموسة في المجتمع التركي وكذلك طلاب الجامعات وحاملي الشهادات العلمية والخريجين والحاصلين على إذن عمل، لهم الأولوية للحصول على الجنسية التركية “.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.