تطورات الوضع في منطقة ألتنداغ بالعاصمة أنقرة

12 مايو 2022آخر تحديث : الخميس 12 مايو 2022 - 12:03 مساءً
تطورات الوضع في منطقة ألتنداغ بالعاصمة أنقرة

تطورات الوضع في منطقة ألتنداغ بالعاصمة أنقرة

تركيا بالعربي

علمت تركيا بالعربي من مصادر خاصة في منطقة ألتنداغ أن الأمور الأمنية مستقرة بعد ساعات من التوتر الأمني على خلفية مقتل مواطن تركي على يد شاب سوري عن طريق الخطأ.

وقال الناشط السوري في أنقرة معاوية العوض لموقع تركيا بالعربي أن المنطقة هادئة تماماً حالياً، بعد أن وصلت أخبار للإخوة الأتراك من قبل السلطات بأن ما حصل هو عن طريق الخطأ وغير مقصود.

التطورات متسارعة وسنوافيكم بالأخبار لحظياً من خلال قناة تركيا بالعربي على تيلجرام أنقر هنا للاشتراك

وفي وقت سابق قالت وسائل إعلام تركية أن مقتل الشاب التركي ضياء إيبيك (27 عاماً) عن طريق الخطأ، على يد شاب سوري يعمل لديه في منطقة ألتنداغ في العاصة التركية أنقرة.

وسائل إعلام تركية: قال المتهم في إفادته الأولى إن البندقية تخص رب العمل (إيبيك) ، وأنه أخذ البندقية عندما طلب منه (إيبيك) إحضار البندقية إليه، كما أنه اعتقد أن البندقية كانت فارغة وأنه أطلق النار عن طريق الخطأ.

قالت وسائل إعلام تركية أن مواطناً أجنبياً قتل مدير عمله عن طريق الخطأ بجانب القلعة منطقة أولوس مركز المدينة منطقة ألتنداغ بالعاصمة التركية أنقرة.

لمعرفة الأخبار العاجلة لهذا الحدث أشترك في قناة تركيا بالعربي على تيلجرام أنقر هنا

وبحسب أنباء تداولتها مواقع إخبارية تركية وترجمها موقع تركيا بالعربي فقد اتخذت الفرق الأمنية التركية التي حضرت إلى موقع الجريمة إجراءات أمنية مكثفة.

هذا وقد تم القبض على القاتل والتي قالت وسائل إعلام تركية أنه واطن سوري.

المعلومات التي تم الحصول عليها والادعاءات تقول أن الأجنبي يعمل في متجر للحقائب قام بقتل صاحب المحل ، ضياء إيبيك (27 عامًا) لأسباب غير معروفة حتى الآن.

تركيا بالعربي علمت من مصادر خاصة ضرورة نقلاً عن الأمن التركي ضرورة بقاء السوريين وعموم الأجانب في منطقة ألتنداغ بالقرب من القلعة في منازلهم لمدة أسبوع كامل.

هذا وقد علمت تركيا بالعربي أنه تقرر اغلاق المدارس غداً في المنطقة للطلاب العرب، خوفاً من أي ردات فعل قد تحدث.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.