تزوير الوثائق في تركيا والعقوبات المنتظرة

12 مايو 2022آخر تحديث : الخميس 12 مايو 2022 - 11:50 مساءً
Osman
أخبار تركيامعلومة
تزوير الوثائق في تركيا
تزوير الوثائق في تركيا

تزوير الوثائق في تركيا والعقوبات المنتظرة

تركيا بالعربي

حذّر الإعلامي والمتخصص في الشأن التركي علاء عثمان من مسألة الوثائق المزورة وما قد يترتب عليها من أمور قانونية خطيرة قد تصل للسجن والترحيل لمن هو أجنبي في تركيا، إن كان يعلم بالتزوير أم لا يعلم.

وقال عثمان أنه وعند مراجعة إدارة الهجرة التركية أو أي دائرة حكومية تركية وتم ضبط وثائق مزورة مثل جواز السفر، وثيقة التأمين الصحي، سند الإقامة، بطاقة الإقامة، بطاقة الحماية المؤقتة، اذن السفر، اذن العمل أو شهادة علمية وما شابه من وثائق رسمية أو خاصة، وفي حال علم الشخص بأن هذه الوثائق مزورة أو لم يكن يعمل بذلك، و تبين في الدوائر الحكومية التركية بأنها غير قانونية فسيترتيب عليه عقوبات بحسب القانون التركي.

وقال عثمان أنه من يقدم وثائق مزورة فإنه وبحسب قانون الجزاء التركي رقم 5237 والمواد 204, 205, 206, 207 و 208 يحكم على صاحب الوثائق وحاملها ومن قام بتصميمها بالسجن.

وتابع أيضا أنه وبحسب الفقرة (c) من المادة 54 من القانون رقم 6458 يتم اتخاذ قرار بترحيل الأجانب ورفض طلبات تصريح إقاماتهم أو إبطال بطاقة الحماية المؤقتة أو إلغاء ملف التجنيس، وعند الضرورة ربما يتم منع دخولهم إلى تركيا، في حال تبين تقديمهم وثائق مزورة.

وأضاف عثمان أن تزوير الوثائق في تركيا تعتبر من الجرائم التي لا تُغتفر.

عقوبة تزوير الوثائق في تركيا

بحسب قانون العقوبات في تركيا رقم 204 يتم البحث ما إذا كان التزوير عن قصد أم عن غير قصد.

المحكمة التركية وفي حال تثبتت من واقعة التزوير فيُعد الشخص مُدان أمام القانون بجرم التزوير وتكون الأحكام على الشكل التالي:

تزوير ورقة رسمية: تتراوح مدة العقوبة من 2 إلى 5 سنوات سجن.

استخدام ورقة رسمية مزورة: تتراوح مدة العقوبة من 3 إلى 8 سنوات سجن.

تغيير أمور في أوراق رسمية من شأنها خداع شخص آخر: تتراوح مدة العقوبة من 3 إلى 8 سنوات سجن.

بهذه الحالات أنت تُعد مزوِّر بحسب قانون العقوبات التركي رقم 204، وتتم زيادة هذه العقوبة للموظفين الحكوميين إذا قاموا بالتزوير.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.