القول الفصل في تصريحات الساسة الأتراك بإعادة السوريين .. المسؤول التركي في وجود السوريين يوجه رسالة طمأنة

3 مايو 2022آخر تحديث : الثلاثاء 3 مايو 2022 - 9:48 صباحًا
السوريون في تركيا
السوريون في تركيا

القول الفصل في تصريحات الساسة الأتراك بإعادة السوريين .. المسؤول التركي في وجود السوريين يوجه رسالة طمأنة

طمأن رئيس الاندماج والتواصل في رئاسة الهجرة التركية “غوغتشاه أوك” اللاجئين السوريين بعد ازدياد الحديث مؤخراً عبر وسائل الإعلام حول ترحيلهم إلى سوريا، مؤكداً أنه يجب عليهم ألّا يقلقوا من الترحيل طالما هناك فوضى وحالة من عدم الاستقرار في سوريا.

جاء ذلك في لقاء مطوّل أجراه معه راديو أورينت يُبثّ يوم الأربعاء ، تناول العديد من القضايا التي تهمّ اللاجئين السوريين بتركيا وفي مقدمتها التهديد بالترحيل من قبل أحزاب المعارضة، إضافة إلى موضوع إيقاف آلاف الكمالك والعنصرية التي يتعرض لها السوريون، والشروط الجديدة التي تتعلق بالإقامات السياحية.

وقال “أوك” إنه في حال حدث ترحيل بعض السوريين المقيمين وفق بند الحماية المؤقتة، فإن ذلك يحدث في حال تم الإخلال بشروط الحماية أو القيام بتصرّف ضد قوانين الجمهورية التركية أو القوانين الجزائية التركية، “عند ذلك نحن لا ننظر إذا كان سورياً أو أفغانياً أو تركياً أو بريطانياً أو فرنسياً، لأن الجريمة والمجرم تبقى أموراً فردية، والجريمة لا دين أو لغة أو عرق لها”.

وأضاف: “دولتنا تفرّق بين هذه الحوادث وتنظر لها على أنها فردية، حتى لو حصلت من قبل 3 أو 5 أشخاص أو أكثر”.

وتابع مسؤول دائرة الهجرة: “طالما لا يوجد تهديد للأمن العام والمجتمع ولم يحدث إخلال بالنظام أو ارتكاب جرائم مخالفة للقانون أو القيام بتصرفات تُخلّ بذلك فإن الحماية تبقى والهدف أن يعيش الجميع بسلام”.

وختم حديثه: “أكرر أن السوريين هم إخوتنا ومهاجرون لدينا ولا يوجد لدينا بشأنهم أية أجندة أو سياسة مختلفة ومنذ البداية طبّقنا سياسة الباب المفتوح تجاههم، وقامت دولتنا بالعديد من العمليات شمال سوريا من أجل استعادة الحياة الطبيعية في تلك المناطق وإحلال الأمن والمحافظة على أرواح المدنيين وسلامتهم حتى لا يتعرّضوا لظلم نظام الأسد مجدداً وتنظيم pkk وداعش وأن يعودوا بشكل آمن وطوعي ونحن نعمل على ذلك”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.