أول تعليق من نظام الأسد حول وجود اتصالات مع تركيا

22 أبريل 2022آخر تحديث : الجمعة 22 أبريل 2022 - 9:01 مساءً
بشار الأسد ووزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس الاستخبارات التركية هاكان فيدان
بشار الأسد ووزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس الاستخبارات التركية هاكان فيدان

أول تعليق من نظام الأسد حول وجود اتصالات مع تركيا

نفى النظام السوري الأنباء المتداولة هذه الأيام حول وجود اتصالات مع تركيا نفياً قاطعاً

وفي هذا الإطار نقلت وكالة أنباء النظام السوري الرسمية “سانا”، عن مصدر في خارجية النظام قوله؛ إنه “لا وجود لأي اتصالات مع الحكومة التركية”

ووصف المصدر السوري تركيا بالإرهاب بقوله:”لا يمكن أن يكون هناك تعاون في مجال مكافحة الإرهاب، مع نظام إرهابي يدعم الإرهاب، ويدربه وينشره في المنطقة والعالم”، وفق رأيه

ويرى المصدر الذي رفض الإفصاح عن هويته أن تركيا تشن اعتداءات وحشية وفي الوقت نفسه تحاول تسريب ونشر أخباراً ملفقة على حد تعبيره.

وللحديث عن طبيعة الاخبار الملفقة التى أدعى المصدر أن تركيا تحاول نشرها قال:”تدعي تركيا حصول اتصالات على مستويات مختلفة بين الحكومة السورية وأفراد من النظام التركي؛ مرة على المستوى الأمني، ومرة على المستوى السياسي”.

ووصف ما يتم نشره حول وجود اتصالات تركية سورية، بـ”الأكاذيب”، نافيا صحة تصريح وزير الخارجية التركي تشاووش أوغلو، حول “إمكانية التعاون مع سوريا في مكافحة الإرهاب”.

واعتبر أن هذا التصريح “إن دل على شيء، فإنما يدل على الانفصال التام عن الواقع، الذي أصاب هذا النظام”، متهما أنقرة بـ”الكذب”ووصف مايحدث بالهزيان السياسي.

ووصف المصدر تصريحات النظام السوري بـ”الشفافة” على حد تعبيره قائلا:”سوريا ستعلن وبشكل شفاف عن أي تعاون إن حصل مع أي جهة كانت”.

وتحدثت تقارير إعلامية مؤخرا عن وجود هذه الاتصالات، إلا أن “أنقرة” نفت صحتها، ولم يعلق النظام السوري سابقا عليها، إلا عبر وسائل إعلامية قريبة منه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.