عاجل: وكالة الأناضول تحذف خبر إلغاء “زيارات العيد” إلى سوريا وتصريح خاص من مدير معبر السلامة لموقع تركيا بالعربي

19 أبريل 2022آخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2022 - 11:45 مساءً
عاجل: وكالة الأناضول تحذف خبر إلغاء “زيارات العيد” إلى سوريا وتصريح خاص من مدير معبر السلامة لموقع تركيا بالعربي

عاجل: وكالة الأناضول تحذف خبر إلغاء “زيارات العيد” إلى سوريا وتصريح خاص من مدير معبر السلامة لموقع تركيا بالعربي

حذفت وكالة الأناضول التركية خبراً قد نشرته اليوم حول الغاء تركيا “زيارات العيد” إلى سوريا.

وفي تصريح خاص لموقع تركيا بالعربي قال مدير معبر السلامة أن الأمور طبيعية في المعبر وغدا يوجد حجز واستقبال لاهلنا والزيارة مقررة من الولاية وليست من وزارة الداخلية ولم يبلغونا بوقفها ابداً.

الأناضول: تركيا تلغي “زيارات العيد” إلى سوريا

وكانت وكالة الأناضول وصحيفة يني شفق قد نشرت خبراً قالت فيه أن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو يعتزم عدم السماح للاجئين السوريين المقيمين في تركيا بالتوجه إلى بلادهم من أجل قضاء عطلة العيد.

وأكد صويلو في تصريحات أدلى بها للصحفيين، الثلاثاء، أنه لن يتم السماح للاجئين بالتوجه إلى المناطق الآمنة (شمالي سوريا) لقضاء عطلة هذا العيد والعيد القادم بحسب وكالة الأناضول.

واتهم صويلو زعيم حزب “الشعب الجمهوري” المعارض كمال قليجدار أوغلو، بانتهاج أسلوب استفزازي لتأجيج معاداة الأجانب في تركيا وفي الوقت نفسه طرح قضية اللاجئين مع اقتراب كل استحقاق انتخابي.

وفي وقت سابق، الثلاثاء، صرح قليجدار أوغلو أن حزبه سيعمل على لإرسال اللاجئين إلى بلادهم بإرادتهم مع ضمان سلامة أرواحهم وممتلكاتهم في حال وصوله إلى السلطة.

وقال: “سنرسي السلام مع ذاك البلد (سوريا) وسنرسلهم إلى بلادهم”.

وكان دولت باهتشلي، زعيم حزب “الحركة القومية”، شريك حزب “العدالة والتنمية” في “تحالف الشعب”، قال في كلمة أمام الكتلة النيابية لحزبه في البرلمان، اليوم،، إنه حالما يتم القضاء على الظروف القاسية التي تسببت في مغادرة اللاجئين السوريين لبلادهم، “فإن أولويتنا وهدفنا هو توديعهم كما جاؤوا بشكل آمن وطوعي”.

كما أضاف: “ليست هناك حاجة لعودة اللاجئين السوريين القادرين على الذهاب إلى بلادهم لقضاء العيد”.

وكانت تركيا تسمح للسوريين المقيمين على أراضيها بالتوجه إلى بلادهم لقضاء إجازات العيد في أعوام سابقة.

03972695863298 - تركيا بالعربي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.