أول قرار صادم لـ ويل سميث بسبب “صفعة الأوسكار”

3 أبريل 2022آخر تحديث : الأحد 3 أبريل 2022 - 8:13 مساءً
صفعة ويل سميث
صفعة ويل سميث

أول قرار صادم لـ ويل سميث بسبب “صفعة الأوسكار”

أعلنت شركة “نتفلكس” عن إلغاء تصوير فيلمها الجديد مع ويل سميث، وذلك بعد صفعه لكريس روك مقدم حفل جوائز الأوسكار، بعد إلقائه نكتة عن زوجة سميث والجدل الذي حدث حول “الصفعة”.

ووفق وسائل إعلام أميركية فإنه عقب الحادثة لم تعلّق شركة “نتفلكس” على الصفعة، حيث وردت معلومات تفيد بتردد الشركة في إنتاج هذا الفيلم بعد هجوم ويل سميث المثير للجدل في حفل الأوسكار الأخير وقبله انسحاب المخرج ديفيد ليث.

وأوضحت أنه من غير المعلوم إلى الآن إن كانت “نتفلكس” ستلغي إنتاج فيلم “فاست أند لوسي” أم ستبحث عن بطل آخر ومخرج جديد له.

وقبل رئيس أكاديمية الأوسكار ديفيد روبين استقالة الممثل الهوليودي ويل سميث الذي قدم استقالته، يوم الجمعة الماضي، مؤكداً أنهم سيواصلون إجراءاتهم التأديبية بحق سميث، وذلك لانتهاكه معايير السلوك بالأكاديمية، قبل اجتماع مجلس الإدارة القادم المقرر عقده في 18 من نيسان الجاري.

واعتذرت الأكاديمية لكريس روك عما عاشه في تلك اللحظة وعلى صموده، وقدّمت اعتذارها أيضاً للمرشحين والضيوف والمشاهدين عما حدث.

وجاءت الاستقالة بعد يومين من اجتماع مجلس قيادة الأكاديمية لبدء إجراءات تأديبية ضد سميث لانتهاكه معايير السلوك الخاصة بالمجموعة. وكان من الممكن أن تؤدي هذه الإجراءات إلى التعليق أو الطرد، ولم يتضح على الفور ما هي العقوبة الإضافية التي يمكن أن يواجهها.

ويوم الأحد الماضي سار سميث من مقعده في الصف الأمامي في مسرح دولبي إلى خشبة المسرح ووجه صفعة إلى كريس روك مقدم حفل جوائز الأوسكار الذي كان قد ألقى نكتة على حساب زوجة سميث “جادا بينكيت سميث”، وبعد لحظات فاز بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم King Richard، ما زاد من موقفه المحرج.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.