واشنطن تعلّق على تجنيد سوريين في أوكرانيا

12 مارس 2022آخر تحديث : السبت 12 مارس 2022 - 5:17 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس
المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس

تركيا بالعربي – متابعات

واشنطن تعلّق على تجنيد سوريين في أوكرانيا

قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، إن بلاده تعتبر مشاركة متطوعين من دول الشرق الأوسط في الغزو الروسي لأوكرانيا، بمثابة تصعيد للنزاع من جانب موسكو.

وأضاف “برايس”، في إيجاز صحفي، أمس الجمعة: “رأينا تصريحات عن مقاتلين أجانب من سوريا. إذا كان ذلك صحيحا، فسيكون تصعيدا إضافيا”.

واعتبر “برايس”، أن فكرة جذب المتطوعين تشير إلى أن الجيش الروسي “يواجه مقاومة، في أوكرانيا وهذا هو السبب وراء حاجته إلى متطوعين من المسارح الأخرى للحرب”.

وفي وقت سابق أمس، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لوزير الدفاع، سيرغي شويغو، خلال اجتماع متلفز لمجلس الأمن الروسي: “إذا رأيتم أن هناك أشخاصا يرغبون طوعا (بدعم الانفصاليين في شرق أوكرانيا)، عليكم إذاً مساعدتهم على الانتقال إلى مناطق القتال”، بحسب ما نقلت فرانس برس.

من جهته، قال شويغو إن “هناك 16 ألف متطوع في الشرق الأوسط مستعدون للقتال مع القوات المدعومة من روسيا شرقي أوكرانيا”، بحسب ما تقلت “رويترز”.

وأضاف “بوتين”، “إذا رأيت أن كل هؤلاء الناس يريدون الحضور لمساعدة الناس، بمحض إراداتهم وليس من أجل المال، فيجب أن نمنحهم ما يريدون ونساعدهم على الوصول إلى منطقة الصراع”.

وبعد كلام بوتين، أعلن الكرملين أنه سيُسمح للمقاتلين من سوريا ودول الشرق الأوسط القتال إلى جانب روسيا في أوكرانيا.

وكان الرئيس الروسي قد أكد أن الهجوم على أوكرانيا ينفذه “عسكريون محترفون” لتحقيق “الأهداف المحددة”، في الثامن من آذار الجاري، وبالتصريح الجديد يكون تراجع بوتين بشكل علني عن إعلانه السابق.

والثلاثاء الماضي، أكد رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، سالم المسلط، أن “تجنيد روسيا لسوريين من مناطق سيطرة نظام الأسد من أجل القتال في حربها الظالمة على الشعب الأوكراني، جريمة إنسانية تضاف إلى سلسلة الجرائم الطويلة التي ارتكبها النظام الروسي بحق الشعب السوري”.

وطالب “المسلط”، الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات “عاجلة لوقف هذه الجريمة ومحاسبة المسؤولين عنها”.

وبدأت روسيا حربها على أوكرانيا في 24 شباط وواجهت مقاومة لم تكن تتوقعها، كما تبع الهجوم ردود فعل غاضبة من عدة دول، وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

وعام 2015، غزت روسيا عسكريا، سوريا، للقتال إلى جانب نظام الأسد، بعد أن بدت عليه علامات الانهيار أمام تقدم المعارضة المسلحة.

بلدي نيوز

قرارات غير مسبوقة للسوريين مسؤول تركي يتحدث عن اذن العمل والترحيل وتثبيت النفوس ومتطلبات الجنسية

عقد مسؤولون أتراك أمس الجمعة اجتماعاً افتراضياً مع ممثلين عن السوريين في ولاية غازي عنتاب لتوضيح بعض الأمور التي تهم اللاجئين السوريين في تركيا.

هام: اشترك في قناة تركيا بالعربي على تيلجرام (أنقر هنا) حتى تبقى على اطلاع بأحدث أخبار تركيا.

وضم الاجتماع من الجانب التركي والي غازي عنتاب السيد داود غل ومدير الهجرة في الولاية السيد فاتح آينا ومدير آفاد في غازي عنتاب السيد بكر شين ومسؤولين آخرين بحسب موقع حلب اليوم.

إذن العمل

وخلال الاجتماع طرح ممثلو السوريين عدة قضايا كان من أبرزها موضوع صعوبة تحقيق شرط أن يكون مقابل كل موظف سوري خمسة أتراك للحصول على إذن عمل، حيث أوضح الوالي أنه سيطرح مع وفد قادم من أنقرة خلال الأيام القادمة موضوع تسهيل الحصول على إذن العمل للسوريين في تركيا.

ترحيل السوريين

وحول موضوع ترحيل السوريين شدد الوالي على أن كل شخص يتم ترحيله يكون مرتكب لجرم يستحق الترحيل ، مشيراً إلى بعض الأمثلة لأشخاص يتم ترحيلهم حيث ذكر أن هناك شخصاً سورياً حاول إطلاق النار على دورية للشرطة وثبت أنه يحمل مخدرات بحوذته .

كما أكد مدير الهجرة أن الترحيل لا يشمل الأشخاص الذين يسافرون بدون إذن سفر، ولكن الترحيل يكون لأشخاص زوروا وثائق رسمية مثل بطاقة طالب أو إذن سفر.

قيد النفوس

وبشأن منع تسجيل قيد نفوس جديد للاجئين السوريين في بعض المناطق التركية، أوضح والي عنتاب دواد غل أن هناك مناطق وأحياء سكنية نسبة السوريين فيه أكثر من الأتراك لذلك تعمل السلطات التركية على الحد من هذا الأمر.

وفي ذات السياق أكد مدير الهجرة في غازي عنتاب أن موضوع نقل قيد النفوس من منزل إلى منزل آخر في نفس المنطقة ما زال متاحاً وإن كان صدر قرار بمنع تسجيل السوريين في هذه المنطقة، فيما يمنع تسجيل قيد نفوس جديد لشخص قادم من منطقة أخرى.

الجنسية

قال والي غازي عنتاب دواد غل إن المرشحين للجنسية التركية سيخضعون لدورة اندماج ودورة لغة، فيما سيخضع الأطفال الذين تجاوزوا الصف الثامن لدورات مسلكية لمدة يوم واحد في الأسبوع حيث سيتم منحهم مبلغ مادي.

الإقامة السياحية

وحول تقصير فترة الإقامة السياحية لبعض الأشخاص قال مدير الهجرة إن مدة الإقامة السياحية كانت تعطى لمدة سنة أو سنتين ولكن هناك بعض الأشخاص يأخذون إقامة لمدة سنة ويبقون عدة أيام فقط حيث يتم استخدامها مثل الفيزا لذلك اتخذنا قراراً بتعديل مدة الإقامة لفترات أقصر.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر وبقية الأخبار >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.