عاجل: تركيا تعلن استكمال الاستعدادات للبدء بعملية إجلاء الرعايا من أوكرانيا

25 فبراير 2022آخر تحديث : الجمعة 25 فبراير 2022 - 10:55 صباحًا
وزير الخارجية التركية
وزير الخارجية التركية

الخارجية التركية: أكملنا استعدادات عملية إجلاء الرعايا من أوكرانيا

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إن الاستعدادات لعملية إجلاء رعايا بلاده من أوكرانيا قد اكتملت، مشيرا إلى وجود تسهيلات من رومانيا وبولندا ومولدوفا في الإجلاء البري.

وأوضح تشاووش أوغلو في حديثه لقناة محلية الخميس، أن أنقرة تتابع عن كثب أوضاع المواطنين في أوكرانيا، داعيا إياهم إلى البقاء في مناطق آمنة.

وذكر أنه بعد اعتراف روسيا باستقلال المنطقتين الانفصاليتين، تم تحذير المواطنين بمغادرة المنطقة.

وأضاف أن البلدان التي سيتم الإجلاء من خلالها مثل رومانيا وبولندا ومولدوفا لن تطلب اختبارات PCR الخاصة بكورونا، أو شهادات تطعيم أو تأشيرات.

ولفت إلى أنه تم التواصل مع أتراك شبه جزيرة القرم وأنه يمكن إجلاؤهم إلى تركيا إذا رغبوا في ذلك.

وأكد أن بلاده ترفض التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا، وتعتبره انتهاكا للقانون الدولي.

ولفت أن الإدانات والبيانات غير كافية، ويجب بذل جهود لوقف التدخل العسكري الروسي، مشيرا أن تركيا عملت على منع وصول الأزمة إلى النقطة الحالية.

وأشار تشاووش أوغلو إلى الحراك الدبلوماسي المكثف لبلاده مع طرفي النزاع ومع المسؤولين الدوليين، لافتا إلى أنه سيلتقي بنظيره الأمريكي أنتوني بلينكن في وقت لاحق.

وأوضح أن لتركيا علاقات جيدة مع طرفي النزاع، وأنه توجد تطلعات كبيرة من تركيا لأنها من الدول النادرة التي يمكن لها إقامة حوار مع الجانبين.

وشدد على أهمية إيصال المساعدات لأوكرانيا والمحتاجين الذين يعيشون هناك.

وتطرق الوزير التركي إلى الانتقادات الموجهة للغرب نتيجة موقفه تجاه التطورات الحالية، مشيرا إلى أن هناك العديد من الدروس التي يمكن أن يتعلمها الغرب.

وأضاف أن الأخطاء التي ارتكبت في هذا الموضوع ستتم مناقشتها عندما تتوفر البيئة المناسبة.

وأطلقت روسيا فجر الخميس عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعها ردود فعل غاضبة من عدة دول في العالم ومطالبات بتشديد العقوبات على موسكو.​​​​​​​

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.